اغلاق

جمعية ‘الا‘: تلخيص معطيات الاسترجاع للفصل الأول من 2017

قدمت جمعية اعادة الإسترجاع "إلا" وسام "الحاوية المتفوقة لعام 2016" للبلدات التي تفوق سكانها في استرجاع قناني الشراب العائلية. وقد منح وسام الحاوية المتفوقة



لبلدية قلنسوة ولرئيس البلدية السيد عبد الباسط سلامة بواسطة السيدة نحاما رونين رئيس مجلس إدارة "إلا" وحاييم زرفيف مدير عام "إلا" في إطار مؤتمر البيئة 2050 بمبادرة من وزارة البيئة وعدد من الشخصيات الهامة من وزارة البيئة، من مجال الصناعة، المحامة ، ووزارات اخرة.
"صباح من الاسترجاع" - جمعية اعادة الإسترجاع "إلا" تشجع الاسترجاع في 50 مؤسسات التعليم بواسطة
النشاط الميداني الانطباعي، للسنة الثانية على التوالي.

عبوات الرهنية
كانت مجمل مبيعات العبوات بالرهنية والتي تم إقرارها لمجمع الشركات في نهاية الفصل 01 2017 حوالي 190 مليون عبوة، جمع  منها وكرر حتى نهاية الفصل 01 2017 حوالي 148 مليون عبوة وقد بلغت نسبة التجميع الاجمالية %77.8 .

نشاط تشغيلي
تزود جمعية اعادة الإسترجاع "إلا"  خدمات تجميع وتفريع لعبوات مشروبات برهنية من الاف زبائننا بأنحاء البلاد، بواسطة مقاولي تجميع، شركة "هنيجف فهعرباه" وشركة "نوعه هوفالوت".
تفعل جمعية اعادة الإسترجاع "إلا"  مركز خدمات زبائن هاتفي يمنح ردودا للزبائن،  توجهات الجمهور وطلبات التفريغ (1700-700-310).
يملك مجمع الشركات مركزا معالجة (في كريات آتا وأشدود) تجلب إليها كافة عبوات الشراب الملزمة بالرهنيةز يتم تفريغ القناني وأخذ عينات منهاز بعدها يتم فرزها ومعالجتها كمواد أولية لصناعة التكرير.
تتيح أكثر من 22 ألف حاوية استرجاع منتشرة في أنحاء البلاد تجميع القناني العائلية من الجمهور. يتم التفريغ من حاويات الاسترجاع بواسطة مقاولي التفريغ الذين فازوا بالمناقصة بشكل مباشر عبر السلطة المحلية التي يقومون بالتفريغ منها .
تنتج حاويات الاسترجاع التي تنصب بواسطة إيلا بموديلين أساسيين: "عتس ياروك" و "بيراح".
تفعّل جمعية اعادة الإسترجاع "إلا"  طاقم إنشاء يعمل أمام السلطات المحلية والسلطات عامة، وكذلك مقاولي التفريغ ومصانع الانتاج لمنح استجابة لانتشار حاويات الاسترجاع لصالح الجمهور.



لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق