اغلاق

لأول مرة في البلدات العربية بالنقب: مشروع شقة للايجار

أقر مؤخرا، من خلال "سلطة تطوير واسكان البدو"، مشروعا جديدا يقضي ببناء شقق سكنية في مدينة رهط وبلدة حورة بهدف تأجيرها، وذلك بهدف التخفيف من وطأة


جانب من اللقاء

 الأزمة السكنية، يأتي ذلك من خلال مشروع "شقة للإيجار".
وكان مدير عام شركة "شقة للإيجار" عوزي ليفي، قد وافق على توجه مدير عام "سلطة تطوير توطين البدو في النقب"، يائير معيان، للمبادرة ببناء مشاريع "شقق سكنية للإيجار" في المجتمع العربي البدوي في النقب.
 وقد عقد اجتماعافي بلدية رهط، بمشاركة رئيس البلدية طلال القريناوي الذي بارك المبادرة والذي قال: " الحديث يدور عن مشروع يجب فحص ملاءمته للوسط البدوي ليس من خلال البناء فحسب، لأن الحديث عن طريقة بناء تعارض البناء التقليدي المعروف لدى البدو".
ووفقا للمشروع، فإنه ستعمل هذه الشركة الاستثمارية في رهط وبلدة حورة، حيث سيتم إقامة 72 شقة سكنية للإيجار في رهط، في برجين سكنيين في كل منهما 10 طوابق. أما في بلدة حورة فسيتم بناء 120 شقة سكنية بنفس طريقة الابراج السكنية.



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار رهط والجنوب اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق