اغلاق

جميعة الأقصى وصندوق ووقفية القدس يوزعان الطرود الغذائية على المحتاجين

في إطار الشراكة والتعاون الذي يجمع صندوق ووقفية القدس وجميعة الأقصى لرعاية الأوقاف والمقدسات الإسلامية وضمن المشاريع الرمضانية لهذا العام وزع الطرفان


صور من الحملة

ما يقارب 350 طرد غذائي على العائلات المستورة بمختلف أنحاء المدينة المقدسة بمناسبة شهر رمضان المبارك ودعما للأسر في هذا الشهر الفضيل.
من جهته اعتبر رئيس مجلس إدارة صندوق ووقفية  القدس منيب رشيد المصري أن مبادرة الطرود الغذائية لا تمثل فقط فكرة مساندة العائلات المقدسية ذات الدخل البسيط واعتبر المصري أن الشراكة مع الداخل الفلسطيني في هذا المشروع يؤكد عمق العلاقة بين كافة أبناء الشعب الفلسطيني بمختلف مناطق تواجده وعلى أهمية تعزيز وتفعيل هذه العلاقة وترجمتها لمشاريع ومبادرات مشتركة وإنما تجسد التكافل والتعاضد والتكافل داخل المجتمع المقدسي بشكل خاص والمجتمع الفلسطيني بشكل عام.
 من جهته اعتبر غازي عيسى مدير عام جمعية الأقصى أن هذا المشروع جزء من التزام الجمعية والداخل الفلسطيني اتجاه مدينة القدس ومساندة أهلها معتبرا ذلك أقل واجب لما تمثله القدس من أهمية ولما يجسده أهلها من صمود تاريخي ، ونوه عيسى بأن هذا المشروع يعتبر بداية الشراكة والتعاون مع صندوق ووقفية القدس . يذكر أن الطرود جرى توزيها من خلال جمعيات خيرية متخصصة وهيئات مجتمعية .



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :
panet@panet.co.il




لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق