اغلاق

الجبهة الشعبية تشارك في مؤتمر الحزب الشيوعي الفنزويلي

بدعوة من اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الفنزويلي، تشارك الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في المؤتمر العام الخامس عشر للحزب الذي يعقد في العاصمه كراكاس.


شعار المؤتمر

وأعلن أوسكار فيغيرا، الأمين العام للحزب في وقت سابق عن "التوصل الى اتفاق بين العديد من القوى الوطنية واليسارية والتقدمية لتأسيس (الجبهة الشعبية المعادية للامبريالية والفاشية) في فنزويلا وذلك للدفاع عن الانجازات التي تحققت في عهد الرئيس الراحل القائد هوغو تشافيز وللتصدي للقوى الفاشية المحلية المدعومة من الامبريالية الامريكية التي تصعد من عدوانها وعنفها الفاشي في محاولة لفتح الطريق أمام عودة الاحتكارات والشركات الامبريالية بهدف السيطرة على مقدرات الوطن وخاصة النفط".
واضاف فيغيرا "علينا ان نستعد لممارسة كل أشكال النضال بما فيه النضال المسلح"، كما طالب الحكومة "بعدم الاستمرار في سياسة المساومات والصفقات مع المعارضة لأن هذه السياسة لن تخرج البلاد من الأزمة البنيوية التي تعاني منها".
كما شدد على أن "الأزمة التي تعاني منها البلاد هي أزمة النظام الرأسمالي القائم وليس أزمة الاشتراكية التي ما زالت بعيدة المنال ولم تبنى بعد وانها اما ان تكون اشتراكية علمية أو لاتكون".

وفد رسمي
وقالت الجبهة في بيانها:"وقد وجهت قيادة الحزب الدعوة الى العشرات من الأحزاب الشيوعية والقوى التقدمية والثورية من مختلف القارات، الأمر الذي يجعل للمؤتمر العام الخامس عشر أهمية خاصة واستثنائية في ظل ظروف صعبة تمر بها فنزويلا بسبب اشتداد الأزمة الاقتصادية وازدياد حدة الصراع الطبقي المترافق مع تصعيد التدخل الامبريالي الرجعي في شؤونها الداخلية".
وأضاف البيان:"الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين التي تربطها علاقات متطورة ومميزة مع الحزب تشارك في هذا المؤتمر بوفد رسمي بناءًا على دعوة وجهت لقيادة الجبهة الشعبية من قبل اللجنة المركزية للحزب".
وقالت مصادر قيادية في الجبهة الشعبية ان "الاتفاق على تأسيس الجبهة الشعبية المُعادية للامبريالية والفاشية في فنزويلا، يعتبر الحدث الأهم لكافة القوى اليسارية والتقدمية وخاصة اليسار الماركسي، مما سيعطي هذا المؤتمر ميزات خاصة وقوة دفع نضالية وتاريخية في ظل ظرف موضوعي يفرض ذلك".

"دور فاعل"
واكدت المصادر على "الدور الفاعل الذي قامت به الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في الحوارت نحو تشكيل هذه الجبهة في فنزويلا والقارة وذلك لارتباطها بعلاقات رفاقية ونضالية باطرافها الأساسية".
وكانت قيادة الجبهة قد ارسلت برقية للحزب الشيوعي الفنزويلي وكل القوى المكونة للجبهة الشعبية المعادية للامبريالية والفاشية عبرت فيها عن "ثقتها بتحقيق المزيد من الانجازات وحرصها على تبادل الخبرات وتعزيز التعاون والنضال المشترك في كافة المجالات".




لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق