اغلاق

مؤثر: أم تعاقب طفليها بأشعة الشمس .. وما فعلته لا يصدق!

في قضية مؤثرة، تجردت أم عن مشاعرها وعاقبت طفليها بطريقة قاسية بتركهما في السيارة تحت أشعة الشمس الحارقة لمدة 3 ساعات، ما أدى الى وفاتهما.


ونقل موقع "مترو" تفاصيل هذه الجريمة، حيث اتُهمت السيدة سينتيا ماري راندولف البالغة من العمر 24 عاماً، بتسبب مقتل ولديها جولييت راميريز وكافانيو راميريز الذي كان يبلغ من العمر 16 شهراً.
وكانت الوالدة قد أبلغت الشرطة أن الطفلين أقفلا باب السيارة على نفسيهما عندما كانا في منزل العائلة الكائن بالقرب من بحيرة ويثيرفورد- ولاية تكساس يوم 26 أيار الماضي، وكانت في ذلك الوقت درجات الحرارة قد وصلت الى 35.5 درجة مئوية.
وبحسب مكتب رئيس مقاطعة باركر، أن المتهمة غيّرت أقوالها واعترفت بأنها تركت الطفلين في السيارة لتعلّم ابنتها درساً.





لدخول زاوية كوكتيل اضغط هنا

لمزيد من بانيت توعية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق