اغلاق

الخليل: وزارة التربية توافق على إقامة مدرسة مهنية في دورا

وافق وزير التربية والتعليم الدكتور صبري صيدم على إقامة مدرسة مهنية للذكور في مدينة دورا، لتكون المدرسة المهنية الأولى للذكور على مستوى جنوب الخليل. جاء ذلك


صورة جماعية برفقة وزير التربية والتعليم العالي د.صبري صيدم

خلال زيارته لبلدية دورا، برفقة وكيل وزارة التربية والتعليم الأستاذ بصري صالح، حيث كان في استقباله د. نعمان عمرو رئيس البلدية وأعضاء المجلس البلدي، ومدير مديرية التربية والتعليم جنوب الخليل الأستاذ فوزي ابو هليل ونائبه الاستاذ عبدالرحمن الدراويش.
وقدم صيدم التهاني والتبريك للمجلس البلدي المنتخب ممثلاً بالدكتور نعمان عمرو رئيس البلدية وأعضاء المجلس البلدي، متمنياً لهم التوفيق في خدمة المدينة وأهلها.

مؤشرات نوعية متميزة
وأشاد صيدم "بالمؤشرات النوعية المتميزة التي بدأ المجلس البلدي العمل بها وخصوصاً في قطاع التعليم"، وأكد على "ضرورة خلق جيل واعٍ مدرب ومؤهل للعمل في مجالات مختلفة، وضرورة تكاتف الجهود من اجل رعايته وتطويرقطاع التعليم".
بدوره، رحب الدكتور نعمان عمرو بالوزير الضيف، وعبّر عن "سعادته بهذه الزيارة، واعتزازه بكل الجهود التي يقدمها الوزير لإسناد المسيرة التعليمية في الوطن"، شاكرًا إياه على الموافقة لإقامة مدرسة مهنية للذكورفي المدينة، وقدم نبذة عن مدينة دورا وعن أعمال البلدية، وأهم المشاريع التي يتم تنفيذها على أسس مهنية.
وأشار عمرو الى أن "اقامة مدرسة مهنية للذكور في المدينة يساعد في تدريب أبناء المنطقة على حِرف تساهم في تحسين أحوالهم الاقتصادية وتحقيق التنمية الإقتصادية المحلية، كما يجعل المدينة تتمتع بمستوى أكاديمي وعلمي ومهني متميز".
وتم خلال الزيارة عرض شرح مفصل عن افتتاح المدرسة والتي ستكون في منطقة كنار، ومناقشة مجموعة من الخطط والمواضيع التي تعزز العملية التربوية والتعلمية في المدينة.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق