اغلاق

إعادة بناء النصب التذكاري للشهيد نزال في جنين

قالت مصادر فلسطينية "إن مؤسسات وفصائل العمل الوطني في محافظة جنين أعادت بناء النصب التذكاري للشهيد خالد نزال في ذات المكان الذي استهدفته جرافات الاحتلال


النصب التذكاري

بالهدم، الجمعة الماضية، على دوار مستشفى ابن سينا التخصصي الواقع على شارع جنين - حيفا على المدخل الجنوبي للمدينة".
وأكد بيان صادر عن منظمة الجبهة الديمقراطية في جنين، "إعادة بناء النصب التذكاري للشهيد نزال بعد يومين من تدميره من قبل الاحتلال، وذلك بحضور عدد من قيادات الجبهة وفصائل العمل الوطني وممثلي المؤسسات والفعاليات".
وقالت الجبهة في بيانها "إن إعادة النصب التذكاري إلى مكانه، جاء ردا على سياسة الاحتلال ووفاء منها للشهيد نزال وكل شهداء فلسطين، وذلك بعد العدوان الذي ارتكبته قوات الاحتلال بإزالة هذا النصب، في محاولة منها لاستباحة الذاكرة الوطنية والمساس بقدسية الشهداء ورمزيتهم، بما ينسجم مع مخططات الاحتلال ومحاولات تكريسها".
وحيت الجبهة الديمقراطية، "جماهير الشعب الفلسطيني في كل أرجاء الوطن وبلدان المهجر عامة وأبناء جنين خاصة على وقفتهم البطولية الرافضة لسياسة الاحتلال وإعادة النصب إلى مكانه"، مؤكدةً أن "الشهيد نزال سيبقى حيا وخالدا في ضمير شعبه ورفاقه وكل المناضلين من أجل حرية فلسطين واستقلالها".
وحذرت من "أي تهاون رسمي مع الاحتلال بالمساس بمكانة الشهداء"، معتبرةً أن "أية استجابة ورضوخ لهذه الإملاءات سيفتح شهية الاحتلال لاستهداف كل رموز الحركة الوطنية والتاريخ الفلسطيني المعمد بدماء الشهداء".
وأشارت إلى أن "الشهيد نزال، عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، تولى المسؤولية عن قوات إسناد الداخل في الجبهة، واغتالته وحدات من جهاز الموساد الإسرائيلي في العاصمة اليونانية أثينا في التاسع من حزيران عام 1986".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق