اغلاق

الحكومة الفلسطينية تُحيل 6145 موظفا من غزة للتقاعد المبكّر

قررت حكومة الوفاق الوطني في جلستها اليوم احالة 6145 موظفا في المحافظات الجنوبية الى التقاعد المبكر. واوضح المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف


جانب من الجلسة

المحمود ان "الحكومة شددت على ان هذا الإجراء والاجراءات السابقة وأية إجراءات اخرى قد تتخذ في هذا الإطار هي إجراءات مؤقتة ومرتبطة بتخلي حركة حماس عن الانقسام ووقف كافة خطواتها في هذا الإطار والتي تقود الى الانفصال".
واكد المتحدث الرسمي على "المدخل الوطني لإنهاء الانقسام يتمثل بتطبيق رؤية الرئيس محمود عباس بحل ما تسمى اللجنة الإدارية وتمكين حكومة الوفاق الوطني من تحمل مسؤولياتها كاملة في قطاع غزة كما اتفق عليه وطنيا والاستعداد للذهاب للانتخابات العامة".
كما تعهدت الحكومة في جلستها أنها "سوف تعود عن كافة اجراءاتها التي اتخذتها في حال تراجعت حركة حماس عن خطواتها الانفصالية"، واكدت الحكومة على انها "سوف تتحمل كافة مسؤولياتها في قطاع غزة وأنها على استعداد للوصول فورا الى القطاع ومباشرة عملها عند اعلان حماس موافقتها على إنهاء الانقسام والعمل الصادق على استعادة الوحدة الوطنية".
وشددت الحكومة على ان "حركة حماس تجبي مئات ملايين الشواكل شهريا ولا تعيدها الى الخزينة العامة في الوقت الذي تخصص الحكومة أكثر من 450 مليون شيكل شهريا الى المحافظات الجنوبية".

حماس: "إجراءات غير أخلاقية"
وفي تعقيبها على ذلك، قالت حركة حماس عبر الناطق باسمها فوزي برهوم "إن إجراءات عباس بحق غزة وموظفي السلطة في غزة وإجبارهم على التقاعد إجراءات غير أخلاقية وغير إنسانية ولا علاقة لها بإنهاء الانقسام، بل تعززه وتعمق الشرخ الفلسطيني وتستهدف ضرب وحدة شعبنا ومقومات صموده؛ تمهيداً لفرض مخطط لتصفية القضية الفلسطينية تماهياً مع المشروع الصهيوأمريكي".
وأضاف: "إن هذه الإجراءات التعسفية القمعية هي جرائم ضد الإنسانية تستوجب اتخاذ خطوات وطنية وقانونية لمحاسبته على ارتكابها؛ وعليه فإن المطلوب من رئيس السلطة محمود عباس التراجع الفوري عن كل هذه الإجراءات والقيام بواجباته تجاه كل أبناء القطاع".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق