اغلاق

مناقشة ‘ وسادتي عش دبابير‘ في المسرح الفلسطيني

ناقشت ندوة اليوم السابع في المسرح الوطني الفلسطيني في القدس مجموعة نصوص للكاتب المقدسيّ جمعة السّمان، تحت عنوان " وسادتي عشّ دبابير"،



 التي صدرت هذا العام 2017 عن دار الجندي للنّشر والتّوزيع في القدس، ويقع الكتاب الذي صمّم غلافه ومنتجه أسامة سلهب في 224 صفحة من الحجم المتوسط. وهذا هو الاصدار الرابع للكاتب جمعة السّمّان، فقد سبق وأن صدر له عن دار النّشر نفسها: " تصبحون على حبّ" وهمس في أذنها" و"أغرب زواج".
بدأ النقاش ديمة السمان فقالت: " ستون قصة تصلح أن تتجسد على الشاشة الصغيرة عملا دراميا  يدخل كل بيت يخاطب كل فرد في الأسرة.  "وسادتي".. هي الصديق المخلص الذي يشاركك ترحك وفرحك دون أن يتأفف. وسادتك تحفظ أسرارك.. تشاركك في حمل همك.. تمتص دمعك.. دون أن تخشى من أن  تبتزك يوما وتهددك بإفشاء سرك، وإلإعلان عن لحظات ضعفك، عليها ينام رأسك فتدور فيه أفكارك، تقيّم نفسك، تلومها تارة وتفخر بها تارة أخرى. يخرج منها إبداعك، تغفو عليها عينك لترى في ما يراه النائم حلمك،  تسكنها أحاسيسك ومشاعرك، تغضب، فتضربها وكأنها هي خصمك، تسعد، فتحتضنها كأنها حبيبك. تسكنها كل المشاعرعلى تنوعها، فتكون أشبه بعش دبابير ".
 
بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق