اغلاق

التجمع الإعلامي يطالب بالإفراج الفوري عن الصحفي جهاد بركات

أكد التجمع الإعلامي الديمقراطي الفلسطيني، في بيان وصلت موقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عنه، "أن اعتقال الأجهزة الأمنية الفلسطينية الزميل الصحفي جهاد بركات


شعار التجمع الإعلامي الديمقراطي 


 مراسل فضائية فلسطين اليوم، إجراء مدان ومستهجن وانتهاك فاضح للحريات الصحفية، مطالباً أجهزة أمن السلطة بالإفراج الفوري عنه".
وشدد التجمع وهو
الإطار الجماهيري للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، على "أن التبريرات الغير مقنعة التي ساقتها الحكومة الفلسطينية وأجهزتها الأمنية في الضفة الغربية لاعتقال الصحفي بركات على خلفية تصويره موكب رئيس الحكومة، تعد تغولاً فاضحاً لحرية العمل الصحفي والإعلامي التي كفلها القانون الأساسي الفلسطيني وكافة المواثيق والأعراف المنظمة لعمل الصحفيين الفلسطينيين".
وفي ذات السياق، دعا التجمع الإعلامي في بيانه "الأجهزة الأمنية في قطاع غزة إلى الإفراج عن  الزميل الصحفي فؤاد جرادة مراسل تلفزيون فلسطين، وكذلك عن الناشط الحقوقي عامر بعلوشة بذريعة (إساءة) استخدام التكنولوجيا".
وطالب التجمع الإعلامي الديمقراطي، "الأجهزة الأمنية في الضفة وغزة بالتوقف عن مصادرة وانتهاك حرية الرأي والتعبير والحريات الإعلامية وملاحقة واعتقال الصحفيين وكتاب الرأي والنشطاء على خلفية منشوراتهم وعملهم الصحفي، وإلغاء قرار حجب المواقع الإلكترونية، وكذلك وقف تنفيذ قانون الجرائم الإلكترونية".
إلى هنا نص بيان التجمع الإعلامي الديمقراطي الفلسطيني حول اعتقال الصحفي جهاد بركات.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق