اغلاق

بالفيديو : ستيني يدخل موسوعة غينيس بـ ‘هيللو كيتي‘

يُقال إنّه مهما كبر الإنسان فإنّ روح الطفولة تبقى فيه، وهو من يقرر إخفاء ذلك الجزء المبهج في داخله أو إطلاقه، وهذا الرجل الياباني "ماساو غونجي" ذو الـ67 عامًا،
Loading the player...

قرر إطلاق الطفل الذي يكمن في روحه المرحة، بالرغم من أن ذلك قد يتناقض مع طبيعة مهنته، حيث قام بجمع أكبر عدد من حاجيات الدمى الخاصة بمجموعة "هيللو كيتي" الشهيرة بين الفتيات!
الشرطي السابق "ماساو" من مدينة يوتسوكايدو، بمحافظة تشيبا اليابانية، يرى أنّ مهنته كانت مليئة بالإجرام، ورأى العديد من المجرمين طوال ثلاثين عامًا، إلا أنّه في أحد الأيام وجد الراحة والسكينة في تلك الدمية، حيث كان يشعر عند النظر إليها بالسعادة التي تخفف عنه من وطأة العمل والمصاعب والتحديات التي يواجهها، حينها قرر جمع كل القطع المرتبطة بتلك الدمية ليتم تصنيفه في موسوعة غينيس للأرقام القياسية بجامع أكبر عدد من قطع الـ"هيللو كيتي"، والتي بلغت تكلفتها 250 ألف دولار، وهي الراتب التقاعدي بالكامل للشرطي السابق!
ومن الطريف أن زوجة "ماساو" لا تُعارض زوجها وتحترم شغفه الكبير الذي جعله يبني منزلاً خاصاً للخمسة آلاف قطعة واختياره لتصميم داخلي يتلائم مع ألوانها وأجوائها.
يُذكر أن المنزل الذي بُني في عام 2013م تحول إلى عامل جذب للكثير من زوّار المنطقة.

لمزيد من فيديوهات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق