اغلاق

مدرسة القاسمي الأهليّة باقة تخرّج 97 زهرة بأجواء رائعة

احتفلت مدرسة القاسمي الأهلية - باقة الغربية، بتخريج الفوج السابع من طلابها وعددهم 97 طالبًا، وسط حضور كبير من أهالي الخريجين ووسط أجواء رائعة.


صور من حفل التخرج

جرى الحفل برعاية مؤسّس المدرسة فضيلة الشيخ عبد الرؤوف القاسمي، شيخ طريقة القاسمي الخلوتية الجامعة ورئيس مجلس أمناء مؤسسات القاسمي ؛ كما وتشرف الحفل أيضا بحضور أعضاء جمعية أتباع حسني القاسمي، ورئيس بلدية باقة الغربية المحامي مرسي أبو مخ وعدد من أعضاء البلدية، إضافة إلى رئيس لجنة أولياء الأمور المحامي حسام حجوج وأعضاء اللجنة.
تولى عرافة الحفل الأستاذ محمد أبو مخ الذي رحب بالضيوف وافتتح الحفل باستقبال الطلّاب الخريجين وسط تصفيق شديد من الأهالي، ثم تلا الطالب الحافظ لكتاب الله كرم كتاني آيات من الذكر الحكيم بصوته الشجي، لتكون آيات القرآن انطلاقة مباركة لهذا الحفل.
 الكلمة الأولى كانت لمؤسس المدرسة فضيلة الشيخ عبد الرؤوف القاسمي، الذي حث الخريجين على تقوى الله والإخلاص في طلب العلم مستقبلا، كما وهنأ الخريجين وذويهم وهنأ المدرسة على إنجازاتها المتتالية. ثم تحدّث رئيس بلدية باقة الغربية المحامي مرسي أبو مخ الذي أثنى على التعاون المثمر بين مؤسسات القاسمي وبين بلدية باقة الغربية، كما وأعرب عن فخره للوقوف أمام هذا الفوج من الخريجين المتفوّقين. الكلمة الثالثة كانت لرئيس لجنة أولياء الأمور المحامي حسام حجوج والذي امتدح التزام المدرسة بالضبط السليم لطلابها  وذكر بعضًا من إنجازات المدرسة التعليميّة، كما وأبرز أهمية العمل المشترك بين لجنة أولياء الأمور وإدارة المدرسة؛ ثم تحدّثت مديرة المدرسة الدكتورة دالية فضيلي، التي أشادت بعمل كلّ طواقم المدرسة والذين بفضلهم تميّزت المدرسة هذا العام، ليس فقط على مستوى الدولة بل طرقت أيضا المحافل الدولية وشاركت في الكثير من الؤتمرات والمسابقات في أماكن مختلفة من العالم، كما وأكدت على زخم العمل التربوي في المدرسة والذي سيستمر ويتطوّر سنة بعد الأخرى.
وفي نهاية كلمتها ، دعت الدكتورة دالية نائبها الأستاذ عفيف مصاروة لتكرّم إدارة المدرسة مؤسسها ورئيس مجلس أمناء مؤسسات القاسمي الشيخ عبد الرؤوف القاسمي على الدعم الكبير للمدرسة وطواقمها من أجل الاستمرار في مسيرة التميّز والإبداع.

عرض موجز لأبرز إنجازات المدرسة
ثم جاء عرض موجز لأبرز إنجازات المدرسة من خلال فيلم قصير يوثّق هذه الإنجازات والفعاليات على مدار العام.
تخلل الاحتفال عرض تراثي للدبكة الشعبية قدمه مجموعة من طلاب المدرسة، كما وتم عرض أفلام تذكارية تخصّ كلّ صف من صفوف الثواني عشر. بعد ذلك كان الحضور على موعد مع كلمة الخريجين والتي كانت مؤثرة جدا، ألقتها الطالبة المتميزة راية كتانة، ومن ثمّ كانت فقرة لتكريم مربي الصفوف الثانية عشرة على تعبهم ورعايتهم للطلّاب الخرّيجين في سنواتهم الأخيرة في المدرسة، وهم: المعلمة مروه قعدان وتد (الثاني عشر 1) والأستاذ محمد عويسات (الثاني عشر 2) والأستاذ أمجد أبو مخ (الثاني عشر 3) .
ومن الجدير ذكره أنه تم خلال الاحتفال تكريم طاقم المعلّمين والموظفين في المدرسة على جهودهم الجبارة وتفانيهم الكبير وعطائهم اللامحدود من أجل رفعة وتقدم المدرسة وطلّابها.
ختام الحفل كان بتوزيع الشهادات على الخريجين والخريجات، حيث سادت هذه الفقرة أجواء البهجة والسعادة الكبيرة، فكانت نهاية جميلة لحفل تميّز بحسن التنظيم والإخراج.
ثمّ كانت كلمات الشكر والامتنان من إدارة المدرسة لكلّ من عمل وساند وساعد على إنجاح هذه الحفل المتميّز.


بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار باقة جت والمنطقة  اضغط هنا

لمزيد من حفلات تخريج اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق