اغلاق

الفنانة المصرية رجاء الجداوي تحكي قصة حبها لحسن مختار !!

استعادت الفنانة المصرية رجاء الجداوي، ذكرياتها مع زوجها حارس المرمى الراحل حسن مختار، وكيف بدأت قصة حبهما وارتباطهما.

رجاء الجداوي، قالت خلال استضافتها في برنامج "الستات ما يعرفوش يكدبوا"، والمذاع عبر فضائية cbc: "إن والدتها كانت تخشى عليها من العنوسة لأنها وصلت لسن الـ 27، ولذلك كانت تلح عليها كثيرًا للزواج".
وأضافت: "أنها سافرت السودان بالصدفة لكي تقدم مسرحية (روبابكيا)، وكانت بديلة للفنانة نبيلة عبيد، برفقة خالتها الفنانة تحية كارويكا، وكان هناك لاعبية كورة قاموا بمصافحة الفريق كاملًا ماعدا واحد منهم كان يقرأ في كتاب فسألت مين المثقف ده فقالوا إنه حسن مختار؟"، وتابعت: "إنها في اليوم التالي كانت تضع مكياج الشخصية فوجدته أمامها، فقال لها: النهارده شكلك عدل امبارح كنتي عاملة زي البلايتشو، وعرفها بنفسه وسألها أنتي بتشتغلي إيه؟ فقالت له أنا مانيكان، وشرحت له معناها وعرفها بنفسه وأنه حارس مرمى، وطلب منها أن يحادثها في الهاتف فوافقت".
الفنانة المصرية قالت: "إنها سافرت إلى الخرطوم ولحق بها وعندما وصل التقى بها وفاجئهما صحفي من مجلة (جون أفريقي)، وطلب منها صورة هي وخطيبها فنفت علاقته بها ليؤكد للصحفي أنه سيكون خطيبها، وبعدها وجدته معها على نفس الطائرة وعرض عليها الزواج لتخبره أنها أكبر منه وان مرتبه لا يتناسب معها، فهي تريد ان ترتبط بشخص كبير في السن ويموت لترثه هي، ولكنه أخبرها بإصراره على الارتباط بها، وجاء بعدها وقابل والدتها وطلبها للزواج واكتشفت معرفة أمها به وبمهاراته في اللعب وتزوجته في 6 أيام فقط، وأكدت أنها أحبته بعد الزواج وأن والدتها كان لديها بصيرة غريبة بموافقتها عليه".









لتنزيل احدث الاغاني العربية اضغط هنا
لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا

لمزيد من برامج وتلفزيون اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق