اغلاق

قصة قصيرة .. ولكن العبرة منها كبيرة، هيا نستمتع بالقراءة معا

يُحكى ان زوجة عُرِفَ عنها السخاء والطيبة قدر الله لها ان تتزوج برجل عصبي المزاج وكثير المشاكل .. مشاكل أغلبها كان بسبب طبخها الذي لم يرق يوما لزوجها،


الصورة للتوضيح فقط

بالرغم من سعيها الدائم على تقديم افضل ما يمكنها في الطبخ لارضاء زوجها، ولكن كلما كان يتذوق الزوج الطعام يبدأ بالصراخ ويقول ان الطعام سيء المذاق، وانه يحتاج المزيد من الملح والمنكهات.. وكانت الزوجه تحاول اقناعه بانه لذيذ وليس به شيء.
باتا على هذه الحالة وهي تحتمل عباراته القاسية اتجاهها .. فكان يصف طعام جميع النساء اللواتي يعرفهن بانه افضل من طعامها...
مرت الايام وسئم الزوج تصرف الزوجة، فقرر ان يهددها بانه سوف يتزوج عليها اذا لم يتغير طبعها .. ولكنها بقيت على حالها.. فاخبرها انه سوف يتزوج واحضر فستان الزفاف ووضعه في غرفة حتى تنطبق عليها الحيلة كمحاولة اخيرة معها.
وفي يوم الزفاف الوهمي دخلت زوجته الى داخل غرفته ووضعت ورقة داخل الفستان.. عندما حل المساء دخل الزوج حتى يعيد الفستان لاصحابه..واذ به يجد الورقة .. قرأها وصدم!!
كانت الرسالة تقول : اختي .. اردت اخبارك ان سبب هذا الزواج هو ان طعامي يخلو من الملح والمنكهات فقط!!
زوجي الحبيب مريض .. لكنه يذعر ويخاف من فكرة المرض لذلك اخفيت عنه الموضوع وتحملّت زواجه الاخر حتى لا يخف ولا يشعر بالنقص لانه عصبي المزاج اخاف ان يضر نفسه .. رجاء لا تضعي الملح او المنكهات فهي تضر جدا به!
احيانا من يحبوك يتصرفون تصرفات غير مفهومة بالنسبة لك ..ربما يغيظونك وربما تشعر انهم غير مبالين..لكن في الحقيقة هم اكثر الناس لطفا بك وارحمهم بك!!

لمزيد من روايات وقصص اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق