اغلاق

استشاري : أبعدوا أطفالكم عن هذه ‘اللعبة القاتلة‘

كشف الدكتور خالد النمر، استشاري وأستاذ أمراض القلب وقسطرة الشرايين، أن هناك لعبة متداولة بين الأطفال، تسمَّى "سليبر هولد"، أو قبضة الموت، وهي فن من فنون القتال،


الصورة للتوضيح فقط

أو "مارشال آرتس"، وقد تسبب الوفاة.
جاء ذلك تعليقاً على مقطع فيديو متداول حول تلك اللعبة الخطرة، التي انتشرت مؤخراً بين الأطفال، وتقوم على الطلب من أحدهم أن يكتم أنفاسه، ثم يأتي طفل آخر ويضغط عليه بقوة من وراء ظهره، ما قد يتسبب في حالةٍ من الدوخة للطفل، أو الدخول في غيبوبة خطيرة.
وقد حذر مختصون من هذه اللعبة، خاصةً بعد إصابة الطفل في المقطع المصور بالإغماء، كما أنها قد تتسبب في أخطار صحية قاتلة للأطفال، أو في حدوث ضرر وتلف دائم في الدماغ، أو الوفاة.
وقال الدكتور النمر: إن الذي يؤدي القبضة يجب أن يكون مدرباً، ويعرف شدتها ومدتها.
وأضاف: "القبضة إذا كانت شديدة جداً فمن الممكن أن تتلف الحنجرة، وبالتالي الحاجة إلى عمليات بعد ذلك، وإذا طالت المدة عن 5 ثوانٍ، فمن الممكن أن تزداد احتمالية عدم القيام من الإغماء".
وتابع: "كثير من الناس لا يعلمون شيئاً عن الإسعافات الأولية وكيفية التعامل مع شخص أغمي عليه. رأيت الأطفال في المقطع المتداول، عندما أغمي على الطفل، أخذ بعضهم يصوره، وهذه الحركة حذرت منها منذ مدة، لأنها قد تتحول من مجرد لهو بين الأطفال إلى قتل".
وقال مؤكداً على خطورة تلك اللعبة: "في الولايات المتحدة قتل ضابط في نيويورك شخصاً اسمه إيريك جارنر بهذه الطريقة، وأصبحت القضية مشهورة جداً، لذا فهي تعتبر حالة شروع في القتل هناك".



لدخول زاوية بانيت توعية اضغط هنا

لمزيد من بانيت توعية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق