اغلاق

أرمينيا .. أصداء حضارة قديمة في الموروث الإنساني

تعتبر الثقافة الأرمنية غنية وساحرة وتعود جذورها إلى القرن الخامس قبل الميلاد، وهي وريثةُ حضارة أورارتو العريقة. ويعرف كل شعب من خلال رمزه الوطني الثقافي المميز،

ويعرف رمز الثقافة الأرمنية بالخشتكار أو الصلبان الحجرية التي تزين بالزخارف النباتية، والتي يعود تاريخها إلى القرن الرابع للميلاد، ويطلق على أرمينيا اسم بلد الأحجار الناطقة، ويتميز الحرفيون الأرمن حتى وقتنا هذا بجمال ودقة النحت على الصخور.
وتعتبر عاصمة أرمينيا ياريفان من أجمل العواصم الأوروبية واقدمها، وفي عام 2018 ستحتفل المدينة بالذكرى 2.800 لتأسيسها من قبل القيصر أورارتو أرجيشتي الأول، وهي مدينة خلابة تطل على جبل أرارات الشامخ ويمر فيها نهر هرازدان، وتحتوي قلعة إيروبوني التي بنيت في القرن الثامن قبل الميلاد عند تأسيس المدينة، والتي تضيء على تاريخ أرمنينا العريق. 
وتقع مدينة مارز أرارات في الجزء الغربي من أرمينيا وفيها جبل أرارات المقدس لدى جميع الأرمنيين، وتنقسم المدينة بين السهول الخضراء التي تحتضن نهر رزدان والجبال المرتفعة ذات الطبيعة الخلابة. وتقع منطقة أرمافير التاريخية بين جبل أرغاتس وجبل أرارات وهي جزء من وادي أرارات، وتعد أصغر منطقة في أرمينيا على الرغم من أنها أكثر المناطق كثافة بالسكان.
وعلى الرغم من أن أرمينيا من البلاد التي تجسد التاريخ بكل تفاصيله، إلا أنها تحتوي على جميع المرافق الحديثة التي يمكن للسياح الإستمتاع فيها وقضاء وقت جميل مثل الفنادق الفاخرة ومنتجعات التزلج على الجليد في فانادورز وتساخكادزور ويليزان وأنكافان، بالإضافة إلى الشواطئ الخلابة والبحيرات النقية، حيث يمكن تجربة التزلج على الجبال والتجديف وصيد السمك وحمامات المياه المعدنية العلاجية الطبيعية.


لمزيد من صور ومناظر اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق