اغلاق

متحف فكتوريا والبرت بلندن أكبر متحف في العالم لفنون الديكور

متحف فكتوريا والبرت بلندن في قلب حدائق كرومويل بعاصمة الضباب يقع أكبر متحف في العالم لفنون الديكور والذي يحوي أكثر من مليوني قطعة فنية،

ويزوره سنوياً أكثر ثلاثة ملايين وأربعمئة ألف سائح من مختلف أنحاء العالم.
المتحف أسس عام 1852م واكتسب اسمه تيمناً بالملكة فيكتوريا والأمير ألبرت وتبلغ مساحته 51 ألف متر مربع ويحوي 145 معرضاً تغطي فترة تاريخية تتجاوز الأربعة آلاف عام من الحضارات المتنوعة في أوروبا وأمريكا الجنوبية وآسيا، وتمتلئ معارض المتحف بالسيراميك والمنسوجات والأثاث والأعمال الخشبية والمعدنية وكل ما يتعلق بطراز البناء والديكور، إضافة لمعرض الرسوم والصور الذي يقدم شروحاً وتوضيحاً لكل ما يراه الزائر في المتحف.
عدا عن الديكور فإن المتحف يحوي قطعاً أثرية نفيسة تعود لمئات وأحياناً آلاف السنوات منها إحدى أقدم النسخ الموجودة في العالم من القرآن الكريم، والعديد من ملاحظات ليوناردو دافنشي المكتوبة بخط يده والكثير غيرها من النفائس التي يحتاج الزائر ساعات طويلة للاطلاع عليها جميعاً.

البحث العلمي شيء مقدس بالنسبة للقائمين على المتحف، لذلك خصصت ثلاث قاعات كاملة للطلاب والباحثين للدراسة مع تزويدهم بمختلف المراجع والوثائق التي يحتاجونها من المتحف لدعم دراساتهم وأبحاثهم.
المتحف يفتح أبوابه للزوار كل يوم من الساعة العاشرة صباحاً حتى الخامسة وخمسة وأربعين دقيقة مساءً عدا الجمعة فإنه يفتح حتى العاشرة ليلاً، والدخول إلى المتحف مجاني لجميع الأشخاص والأعمار.



لمزيد من صور ومناظر اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق