اغلاق

يسرا محنوش تحطّم رقما قياسيا جديدا وتكسب الرهان الصعب!

لم يكن صيف يسرا محنوش هذا العام صيفا عاديا، فالنجمة التونسية التي تميّزت بعدد من الاصدارات الغنائية خلال الـ 2017 تألقت على أهم المسارح وفي حفلات ضخمة،



اتّسمت بالنجاح الحقيقي والفعلي وبالحضور الجماهيري الكثيف والمميز، مما جعلها تستحق لقب "نجمة المهرجانات الاولى" بحسب ما ردّد بعض الصحفيين والمهتمين بالشؤون الفنية.
على مسرح مهرجان صلالة الدولي وقفت يسرا محنوش وصدح صوتها أمام الجمهور العماني بحفل تميّز بالرقيّ والهيبة التي يفرضها المكان.
اختارت يسرا لهذا الحفل الذي نقلته شاشات التلفزة العمانية مباشرة عبر اثيرها باقة من أجمل اغنياتها المعروفة، الى جانب ميدلي من الاغنيات التونسية الشعبية "النوبة" التي ارادت نقلها الى عمان وفاء منها لتونس ومن اجل اتمام دورها كنجمة تونسية ونقل صورة جميلة عن بلدها وفنونه وتراثه والوانه الغنائية.
الحُب المتبادل بين يسرا وتونس تُرجِم على أرض الواقع في الموسم الصيفي الحالي، إذ اعتذرت يسرا عن عدم قبول كافة العروض الفنية التي تلّقتها لاحياء الحفلات وصبّت تركيزها على المهرجانات الدولية التي كانت نجمتها الاولى دون منازع، فأحيت خمس مهرجانات دولية ضخمة وهي سيدي ابو زيد الذي افتتحت دورته الأولى، بنزرت الذي تألقت على مسرحه في دورته الـ 35، كما احيت الحفل الختامي لمهرجان سوسة الدولي في دورته الـ 59، والحفل الختامي للدورة الـ 46 من مهرجان المنستير الدولي، الى جانب مهرجان نابل الدولي الذي ختمت الدورة الـ 30 منه.

حفلات رائعة

حفلات رائعة غصّت ساحاتها بالجمهور التونسي الذي توافد من كافة المحافظات لسماع سيّدة الطرب تتألق بأجمل أغنياتها، لتحطّم بذلك الرقم القياسي لمشاركة فنان تونسي في كل المهرجانات الدولية التي تشهدها بلاده، مما يدلّ على مكانتها الكبيرة عند الشعب التونسي الوفي والمحب لها ولفنها، إذ أقفلت مراكز البيع ابوابها في المهرجانات الخمسة بعد أن نفدت كافة بطاقات الحفلات التي تتسّع بعضها لاكتر من ثلاثة عشر الف متفرّج قبل المواعيد المحددة بأيام وبعضها بأسابيع.
الى جانب اغنياتها الخاصة، مثل: "تسكت بس"، "صاحبة السعادة"، "بفكر فيك"، "بنهار"، "ميحانة"، "ايوا فاكراك" قدمت يسرا اغاني تونسية معروفة وكثيرة في الحفلات المذكورة كما غنّت لأم كلثوم، وردة الجزائرية، سيد درويش، ملحم بركات وغيرهم في وقفة وفاء منها لعمالقة الغناء العربي، اما المفاجأة التي حملها الجمهور التونسي لها فكانت اغنيتها الجديدة "أحيت أحيت يا قلبي" التي رُدِّدَت على السنة الالاف بصوت واحد وبحماس لافت، مما جعلها تكرر غناءها مرات عديدة في الحفل الواحد.
ختمت يسرا محنوش موسم حفلاتها الصيفية بنجاح ضخم ومميز لتبدأ العمل على اعمال غنائية جديدة في الفترة الحالية، ووضع خطّة عمل متكاملة للأشهر المقبلة.





















لدخول لزاوية الفن اضغط هنا
لتنزيل احدث الاغاني العربية اضغط هنا

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق