اغلاق
استطلاع : شو شباب؟ شو صبايا؟ الكثيرون يعلمون أن المجال السنيمائي والفني في البلاد غير متطور لأسباب عديدة من ابرزها التمويل ... لو طالبتكم مجموعة من الشباب المهنيين بالاستثمار الجزئي في مشاريع بهذا الشأن هل تستجيبون لهم ؟
عدد المصوتين

تعرف على فارق العمر المثالي بين الزوجين !!

لو نظرنا بشكل سريع لمن حولنا من حالات الزواج فسوف تجد أن الرجال يتزوجون من نساءٍ أصغرَ منهم سنًّا، كما تفضل النساء الزواج من رجال يكبرونهن في العمر،


الصورة للتوضيح فقط

لكن السؤال الذي يطرح نفسه هنا لماذا؟ هل هو ثقافة، أم وراثة، أو ربّما البيئة المحيطة؟، للإجابة عن هذا السؤال يجب علينا أولاً معرفة فارق العمر المثالي بين الرجل والمرأة.

حيث بدأت الأبحاث بدراسة فارق السن في الشعوب السامية بفنلندا في عصر ما قبل الصناعة، عندما كانَ على الرجال الزواج من فتياتٍ تصغرهم بخمسة عشر عامًا تقريبًا من أجلِ زيادة فرص البقاء لذريّتهم.
وقد قام الباحثون بتلك الدراسة من خلال فحص سجلّات الكنيسة لـ700 حالة زواج من شعوب الأوتسجوكي والإيناري والأينونتيكيو، من القرن السابع عشر حتى القرن التاسع عشر من أجل البقاء بعيدًا عن تأثير الطبّ الحديث على بقاء الطفل.

ومع ذلك فقط 10% من هذه الزيجات بين الرجال والنساء كان فرق العمر بينهما هو فرق السن الأمثل. وتراوحت هذه الفترة بين الرجال الذين يتزوجون نساءً تكبرهم سنًّا بحوالي 20 عامًا إلى نساء تزوجن رجال يكبرنهن بخمسة وعشرين عامًا، وكان معدّل فرق السن بين الزوج والزوجة ثلاث سنوات تقريبًا.
ومن خلال الزواج من فتيات تصغرهم بـ15 عامًا، زادَ رجال الشعوب السامية -رجال ما قبل الصناعة- من فرصِ بقاء نسلهم.

في نهاية المطاف العمر الذي تستطيع فيه الفتاة الإنجاب هو العامل الأهم للنجاة بالنسبة لبقاء ذريّتها، فالنساء الشابات جدًا بصورة عامة يحملن أطفالًا أصحّاءَ جدًا.
أما عن الزواج من امرأة أكبر سنًا أو من رجل كبير في السن ثبت أنّه العامل الأكثر ضررًا على نجاح الإنجاب.

كما وأظهرت أبحاثٌ أخرى في السويد: أنّ التطابق المثالي في الأعمار بين الرجال والنساء للزواج هو أن تكون المرأة أصغر بست سنوات من الرجل. لكنّ القيود الثقافية على الزواج قد تغيّرت مع تغير الزمان .

لمزيد من حياة الشباب اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق