اغلاق

أليست الدماء كلها واحدة .. فهل سيخلو العالم يوماً من القتل؟

الإنسانية واحدة لا تتجزأ. فقتل أب في فرنسا يستوجب نفس الغضب من أجل قتل أم في فلسطين، وقتل مدني سوري يستوجب نفس ردة الفعل من قتل مدني أميركي،


الصورة للتوضيح فقط

وقتل مواطن على يد وافد أو قتل وافد على يد مواطن يستوجب أيضاً نفس الدرجة من الغضب.
اغضبوا من أجل الدماء فقط بغض النظر عن أي اعتبارات أخرى، إننا عندما نستنكر القتل فإننا نرفضه من باب إنسانيتنا وليس من باب وطنيتنا أو مذهبنا أو توجهنا السياسي.
فليس من أجل هذا خلقنا الله، فبالتأكيد أن الله لن يرضيه أن تُبنى مآذن ورايات سوداء من جماجم البشر، ولن يقبل أن ترفع منابر وأعلام صفراء على جثث العالمين...

لمزيد من بانيت توعية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق