اغلاق

الأمر اخطر مما تتخيل .. لا تجيب على هذه الأرقام !!

من منا لا يتلقى مكالمات عديدة من أرقام غريبة ذات أكواد لدول لا نعرفها، وعند الإجابة على المكالمة لا أحد يجيب علينا؟، فنقوم بغلق المكالمة بكل بساطة،



دون وضع الأمر في أذهاننا، ولكن الأمر ليس بهذه البساطة على الإطلاق فتلك الأرقام تحمل وراءها لغزًا كبيرًا لا يعلمها الكثيرون.
وفيما يلي سنفك سويًا حقيقة اللغز الخفي وراء تلك الأرقام، وتحذيرات من بعض الأرقام بعينها.
فهناك بعض المكالمات من الأرقام ذات الأكواد الدولية الغريبة والتي تكون خطره للغاية والتي يقف وراءها محتالون محترفون في عالم السرقة والاحتيال بكافة أشكالها وأنواعها.
فيقوم المحتال بإستخدام رقم غريب ذات أكواد دولية مريبة والإتصال على العديد من الأرقام بشكل عشوائي متبعين أحد الخطوات التالية:
 
1 – يقوم المحتالون بالإتصال ومن ثم الغلق فورًا بعد إجابة صاحب الهاتف على تلك المكالمة الغامضة.
 
2 – يقوم المحتالون بتسجيل رسالة صوتية محتواها أنه هناك اشخاص في وضع خطر وأنهم يحتاجون إلي المساعدة من أجل تشغيلها فور إجابة صاحب الهاتف على تلك المكالمة الغامضة.
 
3 – يقوم المحتالون بإرسال رسالة نصية فحواها أن المرسل في مشكلة خطرة ووضع خطر يحتاج إلى المساعدة العاجلة.
 
ما الذي يستفيد منه المحتال عند القيام بتلك الخطوة؟
استقبال تلك المكالمات سواء أغلق المتصل الخط فور الإجابة عليها أو حصلت على تسجيل صوتي أو أرسل رسالة لا ضرر منها، ولكن إذا قمت بإعادة إرسال رسالة أو الإتصال بنفس الرقم من أجل المساعدة فإن كل دقيقة أو رسالة تقوم بإرسالها فإنها تكون بسعر المكالمة والرسالة الدولية ويضع ثمنها في قبضة هؤلاء المحتالون.

ما هي الأرقام التي يجب عدم الرد عليها أو الاتصال بها أو إرسال رسالة لها مهما حاولت الأتصال؟
قم بتجاهل تماما كافة الأرقام التي تبدأ بالأكواد التالية : 268 و284 و473 و664 و649 و767 و809 و829 و849 و876.
 
فلا تقم بالرد على المكالمات أو الرسائل أو إعطاء أي إهتمام لها، وإلا ستكون أنت الخاسر الأكبر.



لمزيد من بانيت توعية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق