اغلاق

زبون يقتل حلاقا بسبب تسريحة، أمام أعين الناس ودون ان يحرّك احد ساكنا

تمكن رجال الشرطة في موسكو الجديدة وبسرعة خاطفة من القبض على مرتكب جريمة قتل الحلاق داستان أديخانوف.ومن المعروف أن هذه الجريمة أثارت ردود فعل كثيرة بين
Loading the player...

الجمهور بعد نشر شريط فيديو صور تفاصيل وقوعها في شبكات التواصل الاجتماعي بالإنترنت.
ويقال إن القاتل غضب من الحلاق الذي قص له شعره بطريقة كلاسيكية لقاء 200 روبل( أقل من 4 دولارات). 
ونشر الشريط عضو مجلس الاتحاد في البرلمان الروسي أنطون بيلياكوف على صفحته. وذكرت وسائل الإعلام أن الحادث وقع في حوالي الساعة 17:30 من يوم الجمعة 13 أكتوبر في قرية بيرفومايسكوي بموسكو الجديدة.
وفي مساء اليوم ذاته قبضت الشرطة  في منطقة مجاورة على شاب اسمه بافل (26 عاما) من أبناء مقاطعة كيروف ، للاشتباه بارتكابه الجريمة.
وتفيد التقارير أن الموقوف من أصحاب السوابق.
ويقول بيلياكوف إن بافل زار قبل يوم من وقوع الجريمة صالون حلاقة لقص شعره وخرج من هناك ممتعضا. وفي اليوم التالي عاد إلى الصالون، وطالب بتصحيح التسريحة وبعد تلاسن مع الحلاق سحبه إلى الشارع وضربه ثلاث مرات في القلب بسيخ كان معه. وبسبب الجروح الخطيرة توفي الحلاق أديخانوف البالغ من العمر 24 عاما( من أوزبكستان) على الفور.


صور من الفيديو

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق