اغلاق

69 طفلا عربيا توفوا بحوادث مختلفة منذ بداية العام

استمرارا لوفاة الطفل جود مجدي عثامنة من باقة الغربية أمس الاثنين بعد تعرضه للدهس في ساحة منزله، أصدرت مؤسسة بطيرم لأمان الأولاد معطيات حول وفيات الأطفال


المرحوم الطفل جود عثامنة

العرب لهذا العام، والتي وصلت منذ بدايته وحتى اليوم إلى 69 طفلا عربيا (يشمل حالة الوفاة الأخيرة).
هذا ويتضح أيضا "انه منذ بداية عام 2008 وحتى اليوم توفي دهسا 99 طفلا. وفي عام 2016 توفى 6 أطفال دهسا في محيط المنزل. اما منذ بداية العام 2017 وحتى اليوم فقد توفي 9 أطفال نتيجة الدهس في محيط المنزل" .
هذا وأشارت المعطيات "ان فئة الأجيال الأكثر عرضة لهذا النوع من الحوادث هم أطفال بجيل (0-4) اي بنسبة (87%). حوالي 88% من تلك الحوادث كانت في البيت وساحاته وغالبيتهم أطفال من المجتمع العربي (88%) و 53% من بينهم أطفال من المجتمع البدوي في الجنوب" .
هذا وعقبت السيدة كيتي نويصر- قعوار؛ مركزة الامان والمتطوعات بهذا الخصوص قائلة: "لتقليص هذه الآفة والحد منها علينا فصل منطقة وقوف السيارات عن مكان لعب الأطفال، فبسبب صغر حجمهم السائق لا يمكنه رؤيتهم. إضافة لهذا من المهم العمل على مسح منطقة ومحيط السيارة قبل البدء بالسفر للتأكد من عدم وجود طفل حولها".



لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق