اغلاق

الى متى وجود من يئن من الجوع ومن يئن من التخمة؟

في ربوع العالم، وتحديدًا في مناطق النزاع والحروب هناك خطر آخر يحاصر الأطفال غير القتل بالأسلحة المتعددة، الجوع الذي يجعلهم بوجوه متورمة، وأعين غائرة، وبطون منتفخة.


الصورة للتوضيح فقط

لذلك، لابد أن تساهم المؤسسات والأفراد القادرين فى إيجاد حل لتلك المشكلة لإنقاذ حياة الملايين الذين يلقون حتفهم سنويا؛ خاصة أنه فى بعض الأحيان لا تكون البرامج والمبادرات التي تطلقها المؤسسات، والتي تقوم على توفير الطعام للفقراء من خلال التبرعات، كافية ولذلك فلابد من وجود مساعدات إضافية.


لمزيد من بانيت توعية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق