اغلاق

الوحدة عدو خطر يضر بالصحة الجسدية .. اليكم التفاصيل !!

الوحدة ليست مجرد البقاء من دون أصدقاء أو بعيدين عن الأهل، بل هي أبعد من ذلك بكثير ولها تأثير سلبي خطير على الصحة النفسية والجسدية.


الصور للتوضيح فقط

وأشار موقع مختص بالصحة في تقرير الى أن الشعور بالوحدة يمكن أن يسبب الإجهاد، والتعب ويبدأ باطلاق هرمون الكورتيزول، والذي قد يصل إلى القلب والأوعية الدموية وأجهزة المناعة ويضرّ أيضاً في التمثيل الغذائي الخاص بالمصاب بالوحدة.
ويكون من الصعب على من يعيش في وحدة محاربة بعض الأمراض. ويعود ذلك جزئيا إلى أن الوحدة تحث الجسم على أن يفرز بعضاً من الهرمونات التي يفرزها عند الضغط النفسي. وهذا يضعف عمل جهاز المناعة.

قلة ممارسة النشاطات الجسدية:
فالنشاطات الجسدية تساعد على إبقاء الجسم والدماغ بصحة جيدة، لكن من يعيشون بوحدة يكونون أكثر ميلاً للتقليل أو حتى لحذف هذه النشاطات من حياتهم.
 
زيادة الوزن:
يكون الشخص الوحيد أكثر عرضة لزيادة الوزن، فهو قد يتناول كميات كبيرة من الطعام للتسلية أو يكثر من الأطعمة غير الصحية والسكريات لتهدئة نفسه، وكل ذلك يجعل الشخص أكثر عرضة لأن يصاب بأمراض عدة، منها السمنة وأمراض القلب والسكري.


لمزيد من الصحة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق