اغلاق

تحذير : الهواتف الذكية قد تدفع المراهقات الى الإنتحار

كشفت دراسة حديثة أنجزتها جامعة سان ديغو أنّ المراهقات (14 عاماً) هنّ أكثر عرضة للإصابة بالكآبة من المراهقين الشباب.


الصورة للتوضيح فقط

وأعلنت الدراسة أنّ المراهقات اللواتي يمضين 5 ساعات أمام شاشات الهواتف الذكية هنّ أكثر عرضة للإصابة بالكآبة والإنتحار، بنسبة 71%، بحسب "ديلي ميل".
وأوضحت الدراسة أنّ الفتيات اللواتي يعشن تحت ضغط الحصول على عدد الإعجابات والمتابعين، هنّ أكثر عرضة للإصابة بالتوتر والإقدام على الإنتحار.

لمزيد من بانيت توعية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق