اغلاق

هادي : التدويل ليس بصالح الفلسطينيين في القدس

تحدث مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع محمد هادي، المستشار القانوني ومدير مؤسسة " أكت"، حول ما نشرته وسائل الاعلام مؤخرا، بشأن ما وصف
Loading the player...

بـ "صفقة القرن"، والسيناريوهات المطروحة للقدس.
 وقال هادي:" في اطار ما تم تداوله  حول مبادرة الرئيس الأمريكي ترامب، وتأثيرها على القدس والحل الاقليمي، فلا يوجد هناك اي حديث رسمي ومُعلن يؤكد مصداقية هذه الاخبار المتناولة ولكن في اطار التحليلات والتسريبات الاعلامية بتدويل القدس فهو ليس بالطرح الجديد، بل كان في السابق حين قسمت الأراضي الفلسطينية بقرار 181 (اقامة دولة يهودية الى جانب دولة عربية)".
 واكمل هادي :"ان ما يهمنا على مستوى القدس هو الخيار الرسمي الفلسطيني بتقسيم المدينة، حيث تكون شرقي القدس عاصمة للفلسطينيين في اطار الحل النهائي، والقدس الغربية عاصمة للإسرائيليين، فالتدويل ليس لصالح الجانب الفلسطيني فهو يفقدنا السيادة على المدينة وتتحكم فيها الولايات المتحدة بالطريقة التي تسعى اليها".

 
محمد هادي، بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق