اغلاق

شاب 18 عاما: أنا فقط أريد أن أعرف إذا كانت تحبني أم لا

السلام عليكم .. أنا شاب عمري 18 عاما، دخلت المدرسة متأخرا بسنتين بسبب ظروف. أنا في الصف الأول الثانوي، أحب ابنة عمي كثيرا ولا أعرف إذا كانت تحبني أم لا؟


الصورة للتوضيح فقط

هي تكبرني بأقل من سنة وستكمل المرحلة الثانوية في هذه السنة، مع العلم أني مررت بكثير من المشاكل أثرت علي بشكل كبير لدرجة أني كرهت الحياة تماما وتمنيت الموت بدأت أفقد تركيزي في الدراسة أصبحت مكتئبا جدا.
ولكن الشيء الوحيد الذي جعلني أفكر بطريقة إيجابية في الحياة هي ابنة عمي، أنا فقط أريد أن أعرف إذا كانت تحبني أم لا؟
إذا كانت تحبني فأطمئن بأنها ستنتظرني وسيكون لدي هدف في الحياة وسأحاول أن أبذل قصارى جهدي لكي تصبح زوجتي.. وإن كانت لا تحبني سأحاول أن أنساها مع أني لا أظن أني سأستطيع أن أنساها..
أخبرت أختي أن تسألها إذا كانت تحبني أم لا، ولكن أخبرتني أنها لا تستطيع بحكم انهما يسكنان في مدينة أخرى ولا نتقابل كثيرا..
لا أعرف ماذا أفعل لا أستطيع النوم أو الأكل بشكل جيد، أظل أفكر فيها بشكل كبير في الآونة الأخيرة.
وأنها من الممكن أن يتقدم لها أي شخص في أي لحظة، مما جعلني أشعر بالخوف هي قصة ابن عمتي الذي يكبرني بكم سنة كان يحب أختها التي تكبرها بسنة، ولكن فجأة صدم بخبر أنه تقدم لها شخص فمنذ ذلك اليوم بدأت أشعر بالخوف، فحاولت أن أنساها مرارا ولكن كانت محاولاتي بلا جدوى.
لا أريد أن أصدم فجأة بخبر زواجها.. كنت على بعد خطوة من مراسلة أختها الكبرى بشأن هذا الخصوص، وأختها الكبرى تبلغ 28 سنة وهي تحترمني جدا وأنا بمثابة الأخ الأصغر بالنسبة لها. ولكن أخاف أن أفقد احترامها لي، أنا أتواصل معها من فترة إلى فترة.. وفي الأخير آسف على الإطالة.

تواجهون في حياتكم مشكلة اسرية ، زوجية ، عاطفية ، اجتماعية او غيرها ؟ تبحثون عن حل ؟ حائرون وبحاجة الى مساعدة ؟ .. يمكنكم ان تطرحوا مشكلتكم ليشارككم في حلها متصفحو موقع بانيت ، من خلال هذه الزاوية - " قلوب حائرة " .كل ما عليكم ان تفعلوه هو ان تبعثوا بمشكلتكم الى العنوان التالي :panet@panet.co.il .

لمزيد من قلوب حائرة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق