اغلاق

الجيش الاسرائيلي ينهي تمرين الأسبوع الحربي لوحدة الكلاب

وصل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من الناطق بلسان الجيش الاسرائيلي، جاء فيه فيما جاء :" أقامت وحدة الكلاب المدرّبة "عوكتس" الأسبوع الماضي تدريبات مكثّفة


تصوير الجيش الاسرائيلي

في إطار "أسبوع حربيّ"، شمل تدريبات على المحاربة في المنطقة الجنوبية بهدف تجهيز المحاربين والكلاب للمهام الخاصّة. وفي إطار التدريبات تمّ تجنيد محاربي احتياط كُثُر، والتدرّب على العمليات المستقلّة، والتعاون مع قوّات أخرى والانضمام الى القوات جوًا وذلك لمدّة خمسة أيّام متواصلة ممّا زاد الأمر تحدّيًا وخصوصيّة لوحدة تدريب الكلاب، كما تمّ التدرّب على طرق قتالية جديدة مخصصة لمنطقة الضفة الغربية والهادفة للبحث عن الوسائل القتالية" . 
واضاف البيان :" حيث تمّ في نهاية الأسبوع استدعاء الوحدة للتمرين، وبدأت عمليات الانتقال من الرّوتين إلى حالة الطوارئ الّتي تمّ في إطارها استدعاء الوحدة على كامل أفرادها بما يشمل جنود الاحتياط، للتدرّب على الجاهزيّة للانطلاق نحو القتال. وقد جرى التدريب في قاعدة التدريبات الجنوبية وفي فرقة غزّة وشمل نقل القوات عبر الطائرات في منطقة غزّة. وقد اشترك في التمرين محاربو المهاجمة ومحاربو المطاردة، ومحاربون مختصون في البحث عن المتفجرات، ومحاربات تحديد مكان المفقودين. وفي إطار التمرين، تمّ التدرّب على سيناريوهات مختلفة، من بينها: المحاربة في المناطق المدنيّة، والمفتوحة، والتحت أرضيّة، إحباط محاولات تسلّل الأعداء، القبض على الوسائل القتالية، تحديد المتفجرات، وغيرها" .
واردف البيان :" بالإضافة الى الجاهزيّة لحالات الطوارئ، تدرّبت الوحدة على المواجهات والتحدّيات اليومية، وعلى عمليات الأمن الروتينية، الّتي تقوم بها كجزء من نشاطات الجيش لإحباط العمليات في كافة المناطق.
وقد قال قائد وحدة "عوكتس": "محاربو الوحدة موجودون في واجهة القوات الّتي تتدرّب على القتال، عليهم مواجهة التحديات الجسدية والذهنية الخاصّة، وكقوّة متّصلة للوحدات المختلفة، عليهم التمتّع باستقلاليّة كبيرة، وبروح المبادرة والتصميم النابعة من المسؤولية الكبيرة تجاه الوحدة ومهامها".
ويضيف القائد: "إنّ الأسبوع الحربي هذا يلخّص النشاطات الواسعة الّتي تقوم بها الوحدة في كافة المناطق، وبالأخصّ في منطقة يهودا والسامرة خلال مهام التفتيش عن الوسائل القتالية والقبض عليها. لقد تمّ تحقيق الهدف الّذي يقف من وراء هذا الأسبوع، فالوحدة جاهزة لتفعيل كافّة مؤهّلاتها في كلّ زمان ومكان بانتقال سريع من حالة الروتين إلى حالة الطوارئ"" .

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق