اغلاق

‘الارانب الثلاثة‘ .. قصة جديدة جميلة ومسلية للأطفال الصغار

في قديم الزمان كان أحد المزارعين يملك ثلاثة أرانب صغيرة، وكان الارنب الاول رمادي اللون ولطيفاً للغاية، ولكنه نهم يحب الاكل كثيراً.. اما الثاني فكان اسود حاذقاً وماهراً،


الصورة للتوضيح فقط

إلا انه كان غضوباً سرعان ما تثور ثائرته، بينما كان الثالث ابيض اللون خلوقاً حسن الطباع، ولكن يبقى ساهياً وكأنه من جزيرة الاحلام وكان المزارع يعتني بتلك الارانب ويهتم بها.
وذات يوم قام الارنب الرمادي النهم بالتهام كل الجزر الذي ينبت في حديقة المزارع، فغضب المزارع وقال : لا يبدو لي هذا الارنب الرمادي لطيفاً، سأبيعة في السوق. وهكذا قصد الرجل السوق ليبيع الارانب فصادف صبياً صغيراً ، قال له الصبي : هذا الارنب الصغير جميل جداً، سأشتريه وهكذا اشترى الارنب وحمله معه في صندوق.
في ذلك الحين راح الارنبان يلعبان في المزرعة معا لينسيا غياب صديقهما، غير ان الارنب الاسود اوقع جرة من الحليب وهو يرقص على طاولة المطبخ، عند عودته قال المزارع : هذا الارنب الاسود يوقعني بالمشاكل، سوف ابيعه بالسوق. وفي السوق صادف المزارع صبياً صغيراً اعجب بالأرنب وقرر شراءه لأنه ماهر وذكي، وهكذا بقي الارنب الابيض الصغير وحيداً في المزرعة، وكان يشعر بالملل والسأم فراح يتجول في المنزل عله ينسي همه، ثم راح يستكشف السطح حتى رمى نفسه في المدفأة فلوث الغبار فروة الابيض الناعم واستحال اسود اللون.
عاد المزارع الى منزله وعندما رأى الارنب على تلك الحال قال : هذا الارنب الابيض يبقى قذراً طوال الوقت، سأبيعة في السوق، وفي السوق رأى الساحر الارنب الابيض وقال : هذا الارنب يبدو لي رائعاً سأشتريه لأعمالي السحرية، وهكذا اشترى الساحر الارنب وعاد به الى منزله ودربه على العمل معه.
قال الساحر للأرنب : انا اعمل في المسرح يومياً وانت ستساعدني فتختبئ في قعر قبعتي وعندما اطرق بعصاي السحرية طق طق تخرج انت من القبعة وتحيي الجمهور بأذنيك الكبيرتين، فقال الارنب الصغير : موافق. ولكنه ظل ساهياً فلم يصغ كما يجب لأنه كان دائم السرحان والحلم. 
وهكذا قصد الساحر المسرح في اليوم التالي ليقدم عرضه وكان من بين الحضور الصبي الصغير مع ارنبه الرمادي والصبي الثاني مع ارنبه الاسود، وعندما طرق الساحر طق طق بعصاه السحرية، كان الارنب الابيض قد نسي تماماً ما كان عليه ان يفعل، فغضب الساحر وهدد الارنب الصغير بأنه سيضربه بعصاه عند تلك الكلمات فركض الارنب الاسود بسرعة البرق ليمنع الساحر من استعمال العصا، إلا ان الارنب الابيض كان مختبئاً في قعر القبعة، وليخرجه اخذ الساحر قطعة من الشوكولا وقال : انا اعرف ارنباً صغيراً يحب الشوكولا، فصاح الارنب الرمادي : نعم أنا ! وقفز بدورة على العصا السحرية.
وعند سماعه صوت صديقه خرج الارنب الابيض الصغير من القبعة وقفز بجانبهما، صفق الجمهور بقوة فقد كان يعتقد ان ذلك جزءا من العرض، وحيا الحضور الساحر وارانبه الثلاثة مسروراً وبعد العرض طلب الساحر الى الصبيين ان يعطياه كل ارنبه، فقبلا بعد ان فهما ان الارانب الثلاثة كانت من الاصدقاء، واصبحت الارانب الثلاثة تشارك كل مساء في عرض الساحر ولم يترك بعضها بعضاً قط منذ ذلك الحين.



لمزيد من اطفالX اطفال اضغط هنا

لمزيد من روايات وقصص اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق