اغلاق

مشروع ‘نعيد تحريك العجلة‘ بالمدرسة الثانوية ‘ب‘ شفاعمرو

ضمن فعالياتها الثقافية والتربوية شاركت المدرسة الثانوية البلدية "ب" شفاعمرو خلال الأسبوع لماضي، بمشروع "نعيد تحريك العجلة"، من خلال تعليم "الثقافة العامة"



   لطبقة العواشر، يشارك بالمشروع ما يقارب العشرين مدرسة على نطاق الدولة.
يدعم هذا المشروع ماديا، وزارة "التربية والتعليم" و الشبكة الخضراء ومكتب رئيس الحكومة من خلال وزارة المواصلات، حيث يهدف البحث عن بدائل للوقود وتقليل استهلاكه بهدف الحفاظ على البيئة والسيطرة على استنفاذ كميات ومصادر الوقود الطبيعية.
 المعلمة نيفين أبو السرايا تشرف على هذا المشروع وتنفيذه  بشكل مهني ورائع بالتعاون مع طلاب العاشر تخصص بيولوجيا، كما تم تنظيم جولة مبرمجة في منطقة "نهارايام"، وذلك لإغنائهم بالمعلومات بعمل المحطة المائية لاستخراج الكهرباء الخضراء وشاهدوا فيلما وثائقيا يخص الموضوع، ومن ثم تابعوا لمنطقة  " الجلبوع " حيث شاهدوا الطواحين الهوائية لاستخراج الكهرباء الخضراء وشاهدوا فيلم حول بناء الطواحين وعملها.
 اما المرحلة الثانية للمشروع، تحضير "مشروع" يتطلب ابداع وابتكار يخص الموضوع، والقيام بعرضه بحضور جميع المدارس المشاركة بالمشروع الحديث الهادف.
 ادارة المدرسة أعربت عن اعتزازها بهذا المشروع وتمثيل طلابها أفضل تمثيل وبهذه الافكار والكوادر العاملة على نجاح وتعميم الأهداف  التعليمية التي تخص البيئة وترفع مستوى الوعي والتفكير لدى طلابنا خاصة ومجتمعنا عامة.

    



لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق