اغلاق

أناقتك في عقدك الرابع .. قواعد لمرحلة جديدة من حياتك

العقد الرابع مرحلة هامة في حياة الرجل ولكنها حساسة أيضاً. فعلى الصعيد الشخصي الرجل يشعر بأن سنوات الشباب قد ولت وما ينتظره هو "التراجع".


الصورة للتوضيح فقط

ولكن حتى ولو سلمنا جدلاً بنظرية "التراجع" فهو سيكون تراجعاً إيجابياً، فالرجل وضع أسس حياته وحقق معظم ما يريد تحقيقه وحالياً يعيش مرحلة حصد النتائج.
في المقابل وعلى صعيد الموضة الرجل في عقده الرابع سيكون قد وصل لمرحلة بات يمتلك فيها نمطه الخاص وصورته الخاصة التي تناسبه والتي يشعر بالراحة معها.
بطبيعة الحال لكل مرحلة عمرية قواعدها الخاصة.. لذلك كي تكون بأفضل صورة ممكنة في عقدك الرابع يجب إتباع النصائح التالية.
 
لا تعلن تقاعدك مبكراً
يقال بأنه إن إمتلك الشخص الثقة الكافية بالنفس فهو يمكنه أن يرتدي ما يشاء.. حسناً هذه القاعدة لا تنطبق على أي رجل في عقده الرابع. في هذه المرحلة الرجل بات يملك معلومات كافية عما يناسبه ولا يناسبه سواء لناحية الألوان أو الموديلات، ولكن هذا لا يعني أن الطلة يجب أن تكون مملة  صحيح أنه لا يمكن التجربة بالألوان والموديلات الصاخبة، ولكن هامش الاختبار موجود شرط أن ينحصر في إطار أنواع الأقمشة المختلفة والنقوش والألوان التي تناسب هذه المرحلة العمرية.
 
تميز عن الآخرين
إعتماد الطلة الآمنة سيجعلك تشبه غيرك وبالتالي لا تملك هويتك الخاصة لناحية الموضة. مثلاً البدلات خيار مثالي لهذه المرحلة العمرية، ولكن البدلات تشبه بعضها البعض لذلك الحل المثالي هو البدلات المنفصلة التي تمنحك هامشاً للتلاعب بالالوان والأقمشة وتمنحك طلتك الخاصة المميزة.
 
طلتك خارج المكتب
الرجال في العقد الرابع يميلون الى إعتماد ملابس مملة خارج المكتب، والتي بات يصطلح على تسميتها "ملابس الآباء"، والتي هي الكنزات الواسعة والقمصان بألوان مملة وسروايل الجينز الواسعة بخصر مرتفع. لا داع للدخول في هذه المعمعمة التي تجعلك تشعر وكأنك عجوزاً. أيضاً هنا عليك إعتماد مبدأ الموضة المنفصلة، أي اختيار من كل نمط ما يناسبك وتنسيقها معاً .. مثلاً بلايزر مع السروال القماشي أو الجينز مع تيشرت وقميص وبلايزر. 
 
المقاسات المثالية هامة للغاية
قد تكون قد حافظت على جسد رياضي وقد لا تكون، ولكن في كلتي الحالتين يجب منح المقاسات إهتماماً كبيراً. الملابس لا يجب أن تكون واسعة أو ضيقة بل بمقاس مثالي يناسب طولك وحجمك وشكل جسدك.
المشكلة الأساسية في هذه المرحلة العمرية هي أن الذين يعانون من بعض العيوب يحاولون تغطيتها بينما الذين يملكون جسداً رياضياً فيحاولون إبرازه أكثر مما يجب.. الاعتدال هو الحل. يمكن إخفاء العيوب من خلال اختيار الموديلات المناسبة وليس من خلال الملابس الواسعة كما يمكن إبراز الجسد الرياضي بشكل يتناسب مع السن.
 
التفاصيل ثم التفاصيل

يجب الإنتباه للتفاصيل في الملابس سواء لناحية الاقمشة أو الألوان والأنماط والإكسسوارات. هذه التفاصيل لها أهميتها في هذه المرحلة العمرية لانها تضيف الحيوية الى الطلة، فعوض إختيار ربطة عنق "عادية" فان ربطة عنق محبوكة خيار أفضل. اللمسات الاخيرة مثل الساعة والحقيبة والنظارات الشمسية أهميتها مضاعفة عما كانت عليه خلال عقدك الثالث أو الثاني.
 
التعامل مع الملابس الرياضية بحذر
الملابس الرياضية مريحة وعملية ولكنها لا تناسب سنك، فالكنزة بقبعة أو القبعات الرياضية وغيرها من الأنماط لا تعبر عن رجل ناضج. في حال كان لا بد من إعتمادها يفضل الإختيار بحذر بالغ وإعتماد السروايل الرياضية الخالية من الإضافات والكنزات بتصميم بسيط بلا قبعة.

البدلات وفق الطلب
لعلك لاحظت إنه بات من الصعوبة بمكان العثور على بدلة تناسبك تماماً. لذلك إما عليك العثور على خياط ماهر أو التعامل مع متجر للملابس يعتمد مبدأ الملابس الموصى عليها. بطبيعة الحال المقاربة هذه تسمح لك بإختيار القماش الذي تريده والانماط التي تريدها وبالتالي الحصول على بدلة يمكنها ان "تخدمك" لوقت طويل جداً إن تم الاعتناء بها كما يجب.
 
الملابس المحبوكة

الملابس المحبوكة مثالية لكونها تمنحك طلة أكثر نضوجاً كما أنه يسهل تنسيقها مع ملابس أخرى للحصول على طلة الكاجوال الذكي والذي هو مثالي لهذه المرحلة العمرية. سواء تم إعتمادها مع سروال قماشي أو مع جينز الملابس المحبوكة ستمنحك ما يناسبك وستضيف الحيوية الى الطلة.

لمزيد من حياة الشباب اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق