اغلاق

اعدادية ابن سينا كفرقرع تحيي المولد النبوي بمسجد الحوارنة

بأجواء ايمانية، أحيت المدرسة الاعدادية ابن سينا في كفر قرع ذكرى المولد النبوي الشريف ، من خلال احتفال مهيب اقيم في مسجد الحوارنة في القرية، ضمن خطوة ريادية مميزة


صور من احياء ذكرى المولد النبوي الشريف في كفرقرع

اقيمت بالتعاون ما بين ادارة المدرسة الاعدادية ابن سينا كفر قرع متمثلا بطاقم التربية الاسلامية وبين ادارة مسجد الحوارنة متمثلا بإمام المسجد الشيخ الدكتور مهدي زحالقة والقائمين عليه ، حيث تضمن الاحتفال العديد من الفقرات المميزة والتي تفاعل الطلاب معها بكل جوارهم مجددين البيعة من خلالها لرسول الله صلى الله عليه وسلم .
استقبل الشيخ الدكتور مهدي زحالقة امام مسجد الحوارنة في قرية كفر قرع طلاب وطالبات المدرسة ككل والاسرة المدرسية ، مرحبا بهم فردا فردا مشيدا بالطلاب والاسرة المدرسية العاملة كوحدة واحدة من اجل تقديم الافضل لجيل المستقبل من خلال العلم والمعرفة والارتقاء بالأخلاق الحميدة .

كلمات ومحاضرة
افتتح الاحتفال بتلاوة عطرة من الذكر الحكيم تلاها الطالب يوسف بيدوسي، ثم كلمة مديرة المدرسة المربية نوال كناعنة عليمي التي وجهت من خلالها عدة رسائل هادفة لتذويت قيم سامية لبناء مجتمع صالح وفق التعاليم الاسلامية والنهج القويم لتبني قيم الحوار والاحترام المتبادل ونبذ العنف بجميع اشكاله، مشددة انه على الجميع استقاء الدروس والعبر من سيرة اشرف الخلق والمرسلين سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام لينعم المجتمع بالسلام والوحدة. شاكرة خلال كلمتها امام مسجد الحوارنة الشيخ الدكتور مهدي زحالقة على احتضانه الاحتفال وفعالياته مباركة له جهوده المميزة لإحياء هذه المناسبة العطرة من خلال مبادرة ريادية اقيمت في المسجد شاكرة جميع طلاب وطالبات المدرسة على تقديمهم قدوة حسنة من خلال التصرف القويم مشيدة بدور طاقم التربية الاسلامية والاسرة المدرسية ككل على تكاثف جهودهم في سبيل انجاح هذا الاحتفال، داعية الله عز وجل ان ينعم الجميع بالخير والسلام داعية الجميع الاقتداء برسول الله صلى الله عليه وسلم قولا وعملا .
كما وتبعها، محاضرة للشيخ الدكتور مهدي زحالقة، ركّز فيها على ضرورة الاقتداء برسول الله صلّى الله عليه وسلم، وقال: ” إن نبينا جاء ليتمم مكارم الأخلاق” مؤكدا أن “الدين المعاملة”.
وقدّم زحالقة بعض التوصيات للطلاب والطالبات، دعا فيها إلى ضرورة الالتزام بالضوابط الشرعية في المعاملات وعلى ضرورة برّ الوالدين، وضرورة أن يحافظ المسلم على قراءة المعوذات وكثرة الصلاة على النبي صلّى الله عليه وَسَلّم. وأنهى الشيخ كلمته بالدعاء لجميع الحضور بالخير والبركة والنجاح في الدارين، الدنيا والآخرة، وقدّم شهادة شكر وتقدير للمدرسة على التعاون وبدورها قدمت مديرة المدرسة ونائبها المربي محمد مصالحة درع تكريم للشيخ الدكتور مهدي زحالقة على تعاونه تقديرا من المدرسة وادارتها لجهوده المباركة والسامية لاحتضان وانجاح فقرات الاحتفال بالمسجد.
بعد ذلك، كانت هناك أنشودة طلع البدر علينا بشكل جماعي، تلاها هدية قدّمتها المدرسة لفضيلة الشيخ د. مهدي زحالقة على ما يقوم بِه من أجل بلده ودينه.
في نهاية اللقاء وُزعت على الحضور هدية مع كتاب “فتاوى الشباب والفتيات في مرحلة الإعدادية والثانوية”.

 







بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق