اغلاق

احياء ذكرى المولد النبوي في مدرسة حورة متعددة المجالات

بِأَجواء من البهْجة والفرح، نظمت مدرسة حورة متعددة المجالات "رابين" احتفالًا مهِيبًا حول ذكرى أَعظم الرجال رسولنا الكريم محمد صلّى الله عليه وسلم .


صور من الفعاليات

الجَدِيرُ ذِكرُهُ أَنَّ الشَّيخَ كَمَال أَبُو هَنِيَّة حَلَّ ضَيفًا فِي هَذِهِ المُنَاسَبَةِ العَطِرَةِ ليُشَارِكَ الطُّلَّابَ فَرحَتَهُم، وَقَد اِعتَلَى منصَّةَ العرَافَةِ مُركِّزُ التَّربِيَةِ الاجتِمَاعِيَّةِ الأُستَاذ وَسِيم خَلَف.
بَدَأَ اليَوم بِتَجنِيدِ طُلّابٍ عَلَى بَوّابَاتِ المَدرَسَةِ قَامُوا بِتَوزِيعِ بِطَاقَاتِ مُعَايَدَةٍ بِمُنَاسَبَةِ المَوْلِدِ النَّبَويِّ الشَّرِيفِ عَلَى الطّلّاب والمعلّمين، مُستَقْبِلِينَ القَادِمِينَ وَقَد رُسِمَتْ البَسمَةُ عَلَى وُجُوهِهِم.  
تَخَلَّلَ هَذَا اليَوم عِدَّةَ فِقْرَاتٍ دِينِيَّةٍ تَعلِيمِيَّةٍ تَربَوِيّةٍ هَدَفَتْ إِلَى تَرسِيخِ مَحَبَّةِ النَّبيِّ مُحَمّد صَلَّى اللهُ عَلَيهِ وَسَلَّم وَمُستَذكِرينَ خِلَالَهَا سِيرَتَهُ العَطِرَةَ وَتضحِيَاتِهِ مِنْ أَجْلِ نَشْرِ التَّوحِيدِ وَبَثِّ الشَّرِيعَةِ وَترقِيَةِ الأخلَاقِ...
وَقَبلَ الشُّرُوعِ بِالاحتِفَالِ قَامَتْ زُمرَةٌ مِنْ طَالِبَاتِ الصَّفِّ الثَّانِي عَشَر هـ بريَادَةِ المُعلّمَةِ نَرمِين خَلَف بِرَسْمِ لَوْحَةٍ فَنّيَّةٍ خُطَّتْ عَلَيْهَا عِبَارَةٌ "نَحنُ فِدَاكَ يَا رَسُول الله".
بَدَأَ الاحتِفَالُ بِآيَاتٍ عَطِرَةٍ مِنَ الذِّكرِ الحَكِيمِ تَلَاهَا عَلَى مَسْمَعِ الحَشْدِ مُعلَّمُ التَّربِيَةِ الإِسلَامِيَّةِ فِي المَدرَسَةِ الأُستَاذ يحيَى الهَوَاشِلَة.

فقرات ابداعية
ثمَّ تَقَدَّمَ مَندُوبُ المُعَلِّمِينَ الدُّكتُور مُصطَفَى صَادِق خَطِيب لِيُلقِي كَلِمَتَهُ مُرحِّبًا بِضَيفِ الشَّرَفِ الشَّيخ كَمَال أَبُو هَنِيّة، مُعبِّرًا عَنِ الارتِبَاطِ بِرِسَالَةِ التَّوحِيدِ، وَرَسُولِ الإِيمَانِ سَيّدنَا مُحمّد صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، وَتجدِيدِ الصِّلَةِ بِمنهَاجِهِ وَسِيرتِهِ الشَّريفَةِ.
ثمَّ تقدَّم الشّيخ كَمَال أَبُو هَنِيّة لِيُلقِي كَلِمَتَهُ حَوْلَ هَذِهِ المُنَاسَبَةِ، إِذْ أَبرَزَ أَهَمِّيَّةَ تَخْلِيدِ هَذَا اليَوم وَبَيَانَ أَهدَافِهِ وَكَيفِيَّةَ الاحتِفَالِ بِهِ. كَمَا أَردَفَ قَائِلًا: يَجِبُ عَلَى الإِنسَانِ المُسلِمِ أَنْ يَتَحَلَّى بِخُلُقِ النَّبيِّ مُحَمّد صَلَّى اللهُ عَلَيهِ وسلَّم، ذَاكِرًا أَهْدَافَ وَعَظَمَةَ مَوْلِدِ النَّبيَّ الكَرِيمِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم وَعَنْ حُسْنِ أَخلَاقِهِ وَتَسَامُحِهِ مَعَ جَمِيعِ مَنْ حَولَهُ وَبَيْنَ ضَرُورَةِ الاقتِدَاءِ بِهِ. وَفِي نِهَايَةِ كَلِمَتِهِ قَامَ بِإِلقَاءِ أَسئلَةٍ حَوْلَ المُنَاسَبَةِ وَتوزِيعِ الجَوائزِ الرَّمزِيَّةِ لِلفَائِزِينَ.
كَمَا تَخَلَّلَ هَذَا الاحِتَفال فِقْرَتَيْنِ إِحدَاهُمَا خَاطِرَة حَوْلَ المُنَاسَبَةِ أَبدَعَتْ فِي إِلقَائِهَا عَلَى مَسْمَعِ الحَاضِرِينَ الطَّالِبَة فَاتِن النَّبَّاري، كَمَا وَقَدّمَتْ الطَّالِبَةُ اِبتِهَال النّبّاري قَصِيدَةَ مَدْحٍ لِلحَبِيبِ المُصطَفَى مُحَمّد صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم لَاقَتْ قَبُولًا حَسَنًا.
نُنَوِّه أَنَّهُ خِلَالَ اليَومِ تَمَّ مُشَارَكَةُ ثَلاثَةِ صُفُوف مِنَ المَرحَلَةِ الإِعدَادِيَّةِ وَثَلاثَة صُفُوف مِنَ المَرحَلَةِ الثّانويَّة بِمُسَابَقَةِ "مَنْ سَيَربَحُ المَليُونَ" وَالَّتِي تَحوِيّ أَسْئِلةً تَعْلِيمِيَّةً تَارِيخِيَّةً حَوْلَ مُنَاسَبَةِ المَولِدِ النَّبويِّ الشَّريفِ، وَالَّتِي أَشرَفَ عَلَيْهَا الأُستَاذُ كَمَال النّبّاري، وَقَد لَاقَتْ هَذِهِ المَحَطّةُ حبورًا مِنْ قِبلِ الطّلّاب.
شَكَرَ مديرُ المدرسَةِ الأستاذ صقر أبو سبيت ومدير قسم الإعداديّ الأستاذ عليّان النّباري مُركّزَيّ الترّبيَةِ الاجتِمَاعِيَّةِ: الأستاذ وسيم خَلَف والأستاذ محمّد أبو عنزة على تنظيمِهِمَا لهذا الاحتِفَالِ وَعَلَى تَفَانِيهِمَا فِي العَمَلِ الدَّؤوبِ.

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار رهط والجنوب اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق