اغلاق

سليمان الهواشلة من النقب :‘أجبروني على هدم بيتي وأعيش مع اطفالي وزوجتي في العراء‘

قال أمين سليمان الهواشلة من سكان قرية الغراء غير المعترف بها في النقب، انه اقدم على هدم بيته بيده، وبقي هو وأولاده دون مأوى. ويضيف الهواشله:"نحن نعيش في
Loading the player...

 قرية الغراء ابا عن جد، وقبل قيام الدولة على أرض الآباء والأجداد. وقبل عامين ونصف قمت ببناء هذا البيت لأعيش فيه بعد الزواجـ ورزقنا الله طفلين أحدهما معاق والحمد لله على كل حال. وخلال الأشهر الأخيرة وصلتني إنذارات من قبل السلطات الإسرائيلية  بأن عليّ هدم بيتي بحجة البناء غير المرخص. وقد هددوني انه اذا لم اهدم بيتي فسوف يهدمونه هم وسأدفع أنا التكاليف".
 ويقول الهواشله: "رغم أنني توجهت إلى المحاكم والمسؤولين لوقف هذا القرار لكن دون جدوى. وقررت أن اهدم بيتي بيدي قبل أن تصل جرافات الداخلية بحماية قوات الشرطة".
 وينهي الهواشله: "اتوجه من خلال منبركم إلى أعضاء الكنيست العرب بالوقوف إلى جانبنا في هذه المحنة من أجل إعادة بناء البيت وخاصة اننا في فترة الشتاء. وحان الوقت ان تكون وقفة موحدة للجماهير العربية أمام سياسة الهدم والاقتلاع التي تتبعها دولة إسرائيل ضد المواطنين العرب".

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق