اغلاق

الرامة تتـزين والمربي عبود عازر يتحدث عن شجرة الميلاد

تستعد قرية الرامة نهاية الاسبوع من اجل اضاءة شجرة الميلاد كما هو كل عام، ولكن حتى الان تقريبا لم يبدأ الاهالي بتجهيز وتزيين البيوت من اجل الاحتفال بعيد الميلاد،
Loading the player...

والذي من المقرر ان يتم الاحتفال به في 25 من الشهر الجاري.
مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما التقى بالمربي عبود عازر من قرية الرامة والذي تحدث عن الاستعداد والتزيينات وعن تاريخ شجرة الميلاد ، حيث قال :" اولا نعايد على الامة عامة بهذه المناسبة السعيدة، اما تاريخ شجرة الميلاد فيعود للقرن الثاني للميلاد في ألمانيا عندما تم التبشير بالديانة المسيحية، حيث كانت الديانة الوثنية هي السائدة بتلك الفترة ووصل مندوبو البابا لاحدى القبائل ووجدوهم يعبدون الشجرة ويقدمون الذبائح للشجرة وقاموا بالشرح لهم عن الديانة المسيحية وطلبوا منهم قطع الشجرة ووضعها في البيت وتزيينها ويضعون المغارة والطفل يسوع المسيح عليه السلام كما ولد في بيت لحم، ومنذ تلك الفترة دخلت الشجرة في الديانة المسيحية لكي لا يقطع الوثنيون عن ديانتهم القديمة وانما يستبدلونها بعادات جميلة، والنجمة التي توضع فوق الشجرة التي ترمز للنجمة التي قادت ودلت المجوس الذين اتوا من بلاد فارس وظهرت لهم ولادة النبي المخلص، اذ وقفت عند المغارة التي ولد بها يسوع المسيح عليه السلام"، بحسب ما أفاد المربي عبود عازر .


المربي عبود عازر ، تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق