اغلاق

مصادر فلسطينية: 146 مصابًا في اليوم الخامس من التظاهرات والمواجهات

قالت مصادر فلسطينية "إن المواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في الأرض الفلسطينية المحتلة تواصلت لليوم الخامس على التوالي، تنديدًا ورفضًا لقرار


 تصوير وكالة وفا


الرئيــس الأميركــي دونالد ترامــب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل".
وأضافت المصادر بأن "المواجهات أسفرت اليوم الاثنين عن إصابة 146 مواطنا (77 في قطاع غزة و69 في الضفة الغربية)، تعاملت المستشفيات مع 50 منها، وفق إحصائية صادرة عن وزارة الصحة". كما شهدت مختلف المحافظات الفلسطينية تظاهرات وفعاليات احتجاجية على القرار الأميركي".

الخليل
"ففي محافظة الخليل، أصيب عدد من الفتية والمواطنين بالاختناق خلال مواجهات اندلعت مساء اليوم في بلدة بيت أمر. كما أصيب شاب بالرصاص الحي والعشرات بالاختناق خلال مواجهات اندلعت في مناطق متفرقة بالمحافظة".
وقالت مصادر محلية "إن مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال في منطقة باب الزاوية، أصيب خلالها شاب بالرصاص الحي في ساقه نقل إثرها إلى المستشفى، كما اندلعت مواجهات على مفترق طارق بن زياد في المنطقة الجنوبية من مدينة الخليل وفي يطا وسعير ومخيمي الفوار والعروب، أصيب خلالها عدد من المواطنين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط والعشرات بالاختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع. وعلى مدخل مخيم العروب شمال الخليل، اندلعت مواجهات بين المواطنين وجنود الاحتلال الإسرائيلي، عقب مسيرة انطلقت من المخيم رفضًا لقرار الإدارة الأميركية الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، أطلق خلالها الجنود قنابل الصوت والغاز، الأمر الذي أدى لإصابة عدد من المواطنين بحالات اختناق بالغاز".

نابلس

"وفي نابلس، أصيب عدد من المواطنين بحالات اختناق خلال مواجهات على حاجز حوارة جنوب المدينة، وبيت فوريك وسالم شرقا، وبلدة سبسطية شمالا".
وقالت مصادر طبية فلسطينية، "إن عددًا من المواطنين أصيبوا بالاختناق خلال مواجهات اندلعت على حاجز حوارة، وبلدتي سالم وبيت فوريك".

القدس
وأفادت مصادر فلسطينية بأن "قوات الاحتلال قمعت بقوة السلاح، وقفة احتجاجية في باحة باب العامود واعتدت على النساء والشبان بالضرب بصورة وحشية، واعتقلت أحدهم، واستولت على أعلام فلسطينية رفعها المشاركون ضد إعلان ترامب الخاص بمدينة القدس".
وقالت المصادر "إن قوات الاحتلال التي تتمركز بكثافة في المنطقة هاجمت النساء والشبان والطواقم الصحفية واعتدت عليهم الضرب بهدف إخلاء ساحة باب العامود، في الوقت الذي ما زالت أجواءً من التوتر الشديد تسود المنطقة. وأدى المعتصمون صلاة المغرب في باحة باب العامود وسط حصار عسكري من قوات الاحتلال، تخللها اعتقال أحد المُصلين. كما اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي شابا بعد أن أصابته بالرصاص الحي، في حي الصوانة بالقدس المحتلة".
وأفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، بأن "طواقمها في الميدان تعاملت مع شاب أصيب بالرصاص الحي بالفخذ في حي الصوانة، قبل أن تعتقله قوات الاحتلال وتنقله بواسطة مركبة إسعاف إسرائيلية".

طولكرم

وأعلنت مصادر طبية في طولكرم "عن إصابة شاب بالرصاص الحي بالقدم، وآخر برصاص متفجر في كف اليد أدى إلى بترها، وعدد آخر بأعيرة معدنية مغلفة بالمطاط خلال المواجهات مع الاحتلال غرب المدينة". وأفادت مصادر محلية بأن
"جنود الاحتلال أطلقوا بكثافة الأعيرة النارية والمطاطية وقنابل الغاز المسيل للدموع تجاه الشبان، ما أدى إلى حدوث إصابات في صفوفهم واختناق العشرات بالغاز المسيل للدموع، تم نقلهم إلى مستشفى الشهيد ثابت ثابت الحكومي بسيارات الإسعاف التابعة للهلال الأحمر. كما اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال المتمركزين عند البوابة الغربية للجدار في بلدة زيتا شمال طولكرم، وأخرى عند بوابة الجدار في بلدة قفين شمال المحافظة. كذلك، اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال الإسرائيلي في محيط حرم جامعة فلسطين التقنية خضوري، غرب مدينة طولكرم، أطلق خلالها الجنود قنابل الغاز المسيل للدموع والأعيرة المغلفة بالمطاط والقنابل الصوتية، صوب الشبان والطلبة، ما أدى إلى إصابة عدد منهم بالاختناق، و3 بالأعيرة "المطاطية".

البيرة
وفي البيرة، أصيب 6 مواطنين خلال المواجهات التي اندلعت عند المدخل الشمالي للمدينة، وقالت مصادر طبية إن "من بين المصابين المصور الصحفي ناصر الشيوخي، الذي أصيب بعيار معدني مغلف بالمطاط في الكتف".

قطاع غزة
وقالت مصادر فلسطينية "إن شابين أصيبا برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي وآخرون بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال مواجهات اندلعت شمال بلدة بيت حانون شمال القطاع".
وأفادت مصادر محلية بأن "قوات الاحتلال الإسرائيلي المتمركزة في الأبراج العسكرية والدبابات على الشريط الحدودي، شمال بيت حانون، أطلقت الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع على مجموعة من الشبان والفتية الذين اقتربوا من السياج الفاصل شمال البلدة، ما أدى إلى إصابة شابين بالرصاص الحي في قدميهما نقلا على إثرها إلى المستشفى الأندونيسي في بلدة بيت لاهيا المجاورة، ووصفت حالتهما بالمتوسطة، فيما أصيب آخرون بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع الذي أطلقه جنود الاحتلال صوبهم. كما اندلعت مواجهات بين الشبان والفتية في عدد من مناطق التماس مع الاحتلال الإسرائيلي شرق قطاع غزة".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق