اغلاق

النضال الشعبي: ’اجتماع وزراء الخارجية لم يغادر مربع الرفض والإدانة’

قالت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني أن "نتائج اجتماع وزراء الخارجية العرب لم يكن بالمستوى المطلوب ولم يرتقي لحجم التحديات الراهنة"، مشيرةً أن "الخطاب


شعار جبهة النضال الشعبي الفلسطيني

الرسمي العربي لم يغادر حتى اللحظة لغة الشجب والرفض والدعوة لتنفيذ القوانين الدولية، فالقرار الأمريكي حول القدس، ليس بحاجة للاستنكار فهو أمر طبيعي، بل بحاجة لقرارات قابلة للتطبيق على أرض الواقع".
وتابعت الجبهة: "الشعوب العربية سبقت القيادات بالنزول الى الميدان والشوارع، بينما لا زال شعب فلسطين وأبناء القدس بصدورهم العارية يتصدون للاحتلال في كافة مدن الضفة الغربية والقدس العاصمة وقطاع غزة، ونتائج وزراء الخارجية العرب المتأخر اصلا لم يكن بمستوى مركزية فلسطين كقضية رئيسة للعرب".
وقالت الجبهة: "آن الأوان لمقاطعة الولايات المتحدة الأمريكية ومصالحها متعددة في المنطقة العربية لكن بحاجة لقرار شجاع يطبقه العرب"، داعيةً إلى "التوقف عن بيانات الادانة والرفض والانتقال الى مربع العمل بقرارات تؤثر على مصالح ادارة ترامب التي تتعامل مع العالم كسلعة".
وثمنت الجبهة "قرار الجزائر الشقيق برفض استقبال قوات من المارينز الأمريكية لحماية سفارة أمريكا"، مشيرةً أن "هذا القرار الوطني الشجاع دليل على أن الجزائر وشعبها الشقيق مع القضية الفلسطينية"، داعيةً كافة الدول العربية الى "اتخاذ قرار مشابه".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق