اغلاق

عباس:‘تصويت الأمم المتحدة انتصار لفلسطين‘، نتنياهو :‘قرار سخيف‘

رحبت الرئاسة الفلسطينية، بالقرار الصادر عن الجمعية العامة للأمم المتحدة، المتعلق بالقدس، والذي يدين قرار قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس


الرئيس الفلسطيني محمود عباس. AFP 

عاصمة لإسرائيل.
وقال الناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، "إن هذا القرار يعبر مجددا عن وقوف المجتمع الدولي إلى جانب الحق الفلسطيني، ولم يمنعه التهديد والابتزاز من مخالفة قرارات الشرعية الدولية".
وأضاف، "هذا القرار يؤكد مرة أخرى أن القضية الفلسطينية العادلة تحظى بدعم الشرعية الدولية، ولا يمكن لأي قرارات صادرة عن اي جهة كانت ان تغير من الواقع شيئا، وأن القدس هي ارض محتلة ينطبق عليها القانون الدولي".
وتابع أبو ردينة، "سنواصل  جهودنا في الامم المتحدة وكل المحافل الدولية حتى نضع حدا لهذا الاحتلال، ونقيم دولتنا الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية".
في سياق متصل رحبت حركتا "الجهاد الإسلامي" و"حماس" بقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة الذي يرفض اعتراف واشنطن بالقدس عاصمة لإسرائيل، وذلك رغم التهديدات الأميركية.
وقال داود شهاب مسؤول المكتب الإعلامي لحركة الجهاد الإسلامي: "إن التصويت في الأمم المتحدة صفعة على وجه أمريكا والكيان".
ودعا شهاب في تصريح مقتضب إلى "استثمار القرار في عزل ومقاطعة الكيان الصهيوني والتصدي للهيمنة الأمريكية".
من جانبه، قال القيادي في حركة حماس سامي أبو زهري "إن قرار الأمم المتحدة بشأن رفض قرار ترامب هو انتصار للقدس وهزيمة لعنجهية ترامب".

نتنياهو: "قرار سخيف"
من جانبه، أشاد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، امس الخميس، بما سماه بالدعم "المتزايد" لبلاده رغم قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة الذي أدان اعتراف واشنطن بالقدس عاصمة لإسرائيل.
وقال نتنياهو في فيديو نشره المتحدث باسمه: "إسرائيل ترفض هذا القرار السخيف.. القدس عاصمتنا، كانت دائما وستبقى..نتعامل بارتياح حيال العدد الكبير للدول التي لم تصوت تأييدا لهذا القرار".
وتابع نتنياهو: "بشكل خاص أريد مجددا أن أعبّر عن شكرنا للرئيس (دونالد) ترامب والسفيرة (نيكي) هايلي لدفاعهما القوي عن إسرائيل وعن الحقيقة".


تصوير: Getty image




لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق