اغلاق

بالصور : نصائح ديكور للمساعدة باختيار كراسي ركن الطعام

نقدِّم لكم في الآتي، مجموعة من نصائح الديكور المُساعدة في اختيار الكرسي المناسب لركن الطعام. علمًا بأنَّ الخامات التي تُغلِّف الكراسي يمكن أن تُحدث انقلابًا،



في ديكور غرفة الطعام وتحيطها بالفخامة والأناقة. وتُفيد القاعدة الذهبيَّة في هذا المجال، بالبحث عن الإنسجام والتكامل، كي لا يحدث تنافر بين الكرسي وما يحيطه. ولعلَّ ما يساعد في ذلك، هو توفّر الكراسي بكلِّ الأشكال والألوان وأساليب الديكور.

- يدعو خبراء الديكور إلى شراء منضدة ركن الطعام بصورة منفصلة عن كراسيه، وبالتالي تجنُّب الذهاب إلى الأطقم الجاهزة التي لا تحمل لمسة صاحبة المنزل الخاصَّة. وفي هذا الإطار، يُستحسن أخذ قياسات المنضدة وحجم الفراغ تحتها، لاختيار حجم الكراسي وعددها، مع الحرص على البعد عن حشر مجموعة من الكراسي حول المائدة. ويجب الأخذ بالاعتبار أيضًا شكل المنضدة: هل هي بيضوية أو مدوَّرة أو مُربَّعة أو مستطيلة، مع اختيار الكراسي المناسبة لها، كي تكون إطلالة ركن الطعام النهائيَّة جذَّابة.

- من المُفضَّل اختيار الكراسي المصنوعة من مواد تتماشى مع المنضدة، مع تجنُّب استخدام أنواع مُختلفة من الأخشاب في الطقم الواحد. وما تقدَّم ينسحب أيضًا على أساليب التصميم، فالمنضدة الزجاج المعاصرة مثلًا لا تنسجم مع الكراسي الخشب الكلاسيكيَّة، وهكذا...

- عند استقبال الضيوف بشكلٍ مستمرٍّ على مائدة الطعام، يجب اختيار الكراسي المتينة وغالية الثمن. وبالمُقابل، إذا كان استعمال ركن الطعام محدودًا، فإنَّ الكراسي العادية ذات الأسعار والنوعيَّات المعقولة تفي بالغرض.

إشارة إلى أنَّ الكرسي مرآة لكلِّ التغيُّرات الاجتماعيَّة والثقافيَّة والثورات الفنيَّة، التي كانت اجتاحت العالم ولمَّا تزل تجتاحه. كما أن لها أيضًا "أيقوناتها". ويمكن القول إنَّ الكرسي، هو واحد من القطع التي يمكن أن تفصح عن تاريخ التصميم الحديث بكل وضوح، وتشير إلى الإتجاهات الجماليَّة، و"تؤرشف" لظهور مواد صناعيَّة جديدة وتقنيات مبتكرة، بل هي تدلُّ إلى حركة المجتمع ككل.



لمزيد من المنزل اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق