اغلاق

’التربية’ الفلسطينية و’أفكار’ تختتمان مخيمًا تدريبيًا في الأردن

اختتمت وزارة التربية والتعليم العالي ومؤسسة أفكار للتطوير التربوي والثقافي، المخيم التدريبي الشتوي الذي تواصلت فعالياته لخمسة أيام متتالية في الأردن، لأفضل متحدثي


جانب من فعاليات المخيم

البطولة الوطنية لفن المناظرة للمدارس الفلسطينية، وذلك بدعم من البعثة البابوية والبنك الإسلامي العربي.
وشارك في المخيم أفضل 9 متحدثين من بطولة المناظرة، موزعين على مديريات الضفة الغربية وهم: "أمجد زيتون، وفارس عباسي، وياسمين حمدان، وأفنان جمال، ونور المصري، وماسة ترابي، وملك عبيد الله، وعبد الله موسى، ودانا عرمان"، بالإضافة إلى مدير عام "أفكار" عودة زهران، ومديرة العلاقات الدولية والعامة نيفين مصلح، رئيس قسم النشاطات الثقافية حامد أبو ماخو، ورانيا سعيد من الإدارة العامة للنشاطات في وزارة التربية، ومن مؤسسة "أفكار" كل من منسق المشاريع حساب الشعيبي، ومنسق الإعلام هشام عطا.

"مهارات المناظرة وتقنياتها"
وبيَّن زهران أنَّ "هذا المخيم يهدف إلى تدريب الطلبة بشكل مكثّف على مهارات المناظرة وتقنياتها، وفرز الفريق الوطني ليمثّل فلسطين في المناظرات الإقليمية وأهمها مناظرات قطر الدولية، بالإضافة لتبادل الخبرات المختلفة ما بين الطلبة".
واستعرض زهران المرتكزات الرئيسية لفن المناظرة والتي تركز على المهارات الحياتية بكافة أنواعها، والقيم المختلفة وكيفية إظهارها وتعظيمها في جميع مكونات المناظرة، معبراً عن سعادته بشغف الطلبة المشاركين للتعلم والاستفادة من أخطاء بعضهم البعض، وقدرتهم العقلية والذهنية العالية.

"فن بناء خطاب الرد"
بدوره، قام أبو ماخو بتدريب وتيسير الطلبة طوال أيام المخيم، حيث عمل مع الطلبة على قراءة وتحليل المقولة واستخراج الكلمات المفتاحية منها، والقدرة على بناء حجج قوية، وتم تدريب المشاركين أيضاً على فن بناء خطاب الرد والاستنطاق وأسس ومعايير التحكيم ومحاور فن المناظرات، والعمل على تطبيق ذلك من خلال مناظرات ودية تجريبية بين المشاركين.
وأعرب أبو ماخو عن اعتزازه بالشراكة والتعاون مع "أفكار" لتحقيق الهدف المنشود وهو تعميم ثقافة الاختلاف بالمدارس الفلسطينية، وبناء جيل قيادي قادر على مواجهة التحديات، معرباً عن أمله باستمرارية هذه الشراكة لتنفيذ النشاطات اللامنهجية وفتح آفاق للطلبة.
يذكر أنَّ البطولة الوطنية لفن المناظرة للمدارس الفلسطينية تنفّذ في سنتها التاسعة على التوالي، وتستهدف أكثر من 1750 طالب/ـة سنوياً وأكثر من 170 معلم/ـة في مدارس الضفة الغربية بما فيها القدس.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق