اغلاق

‘مزهر رجل الجبال‘: ابن كفرمندا يتسلق قمة جبل الكليمنجارو عملاق القارة الافريقية

قام متسلق الجبال مزهر وليد عبد الحليم"عنان" ابن كفرمندا، مؤخرا، بتسلق قمة جبل "الكليمنجارو" عملاق القارة الافريقية، على ارتفاع 5895 مترت فوق سطح البحر، بعد

 
مزهر يتسلق الجبال- صور خاصة

مغامرة تشرد في تنزانيا الافريقة استغرقت سبعة ايام تم من خلالها تسلق اعلى قمة في افريقيا بعد ستة ايام صعاب متتالية وبعد ليلة مليئة بالمغامرات والتحديات انتهت مساء اليوم السابع.
وقد قام مزهر الوليد باهداء هذا الانجاز الرائع لروح جدته الطيبة  الحاجة مسعدة عبد الله عبد الحليم طيب الله ثراها والتي لم يمر على وفاتها اكثر من شهر ونصف "تلك المرأة الاسطورة التي اعطتنا دروس في الانسانية والتحدي والاصرار والمقاومة وعدم الاستسلام بعد ان ضحت بحياتها وشبابها لتربية اولادها وعانت وقاومت اصعب الامراض اكثر من اربعين عاما متتالية حتى وافتها المنية" كما قال مزهر.
ومن الجدير ذكره ان مزهر عبد الحليم كان قد تسلق في السنوات الاخيرة قمة "الكاردونج لا باس" في الهمالايا الهندية على ارتفاع 5602 متر فوق سطح البحر على دراجته الهوائية والتي تعتبر اعلى معبر جبال في العالم وتسىق ايضا قمة الالبروس على ارتفاع 5642 مترا فوق سطح البحر والتي تعتبر اعلى قمة في اوروبا سيرا على الاقدام، وقد اجتاز كذلك سلسلة جبال "البامير" في طاجاكستان على ارتفاع 4700 متر فوق سطح البحر على دراجته الهوائية.
وبهذه المناسبة تقدم مزهر عبد الحليم "بالشكر الجزيل لكل الاصدقاء والزملاء في كفرمندا والبلدان العربية في ارض الوطن وخارجه وفي كل مكان على الدعم والتشجيع المستمرين وعلى المتابعة وعلى تمنايتهم له بالنجاح"، فحسب قوله "ان دعمكم المعنوي زادني طاقة وعزم على انهاء المهمة بنجاح وعدم التراجع رغم كل الصعوبات والمشقات والمعاناة وقساوة الظروف على انواعها".

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق