اغلاق

توزيع المنح الدراسية للعام 2018 في ام الفحم بحفل مميز

للسنة الرابعة عشر على التوالي، نظمت ادارة صندوق التعليم العالي على اسم المرحومين أحمد مصطفى شريم ومريم سليمان حفل توزيع المنح الدراسية للعام 2018.


صور من حفل توزيع المنح الدراسية للعام 2018 في ام الفحم

ووقف على عرافة الحفلة استاذة اللغة العربية في المدرسة الاهلية ابتسام اغبارية، وقد استهلت كلمتها بالترحيب بالضيوف معرفة اياهم امام الحضور الكبير واللافت  .
هذا وقد تلا الشيخ محمد مصطفى آيات عطرة من الذكر الحكيم، ثم القى القائم بأعمال رئيس بلدية ام الفحم كلمة البلدية ، حيث رحب بالضيوف واثنى على هذا العمل المعطاء وقال ظاهر :" منذ 14 عاما وطلابنا يستفيدون من هذه المنح التي يقدمها صندوق التعليم العالي ، ونتقدم بجزيل الشكر والامتنان للحاج مصطفى شريم واخوانه على هذا العطاء الذي لا ينضب" . 
واضاف ظاهر: "نحن بحاجة الى رفع المستوى العلمي في ام الفحم، وذلك بهدف بناء مجتمع حضاري بعيد عن العنف" .
من جانبه، قال
عضو الكنيست د. يوسف جبارين :" العطاء للعلم في أم الفحم مميز ولافت " .
الى ذلك، رحب د. يوسف جبارين بالحضور جميعا وقال :" انا اريد ان أشارككم بثلاث رسائل قصيرة حول التعليم والمنح الدراسية :
الاولى : أحيي عائلة شريم وصندوق المرحومين أحمد مصطفى شريم ومريم سليمان على هذا العطاء، في ام الفحم العطاء مميز ولافت جدا، سيما وان هذا الامر يكون على حساب المال الخاص للمستثمرين ، واللافت ايضا ان ام الفحم تعطي اكثر من 3 ملايين شيكل سنويا كمنح للطلاب الجامعيين ، وهذا يدل على العطاء والخير الموجود في بلدنا ام الفحم .
الرسالة الثانية  : هناك حاجة لنا كمجتمع للعلم والثقافة كي نتقدم، ارى تفوق دولة إسرائيل في العديد من الاصعدة على الرغم من صغر مجتمعها وسكانها.... وعندما أسأل ما سبب ذاك التفوق ؟ اجد بكل وضوح انه " العلم " . انهم لا يصدرون القيم فهم محتلون وعنصريون ، لكنهم بلا شك مميزون من الناحية العلمية .
كأقلية قومية عربية، يجب علينا ان نعطي العلم والتعليم القضية المركزية في حياتنا كي نتقدم ونتطور وكي نواجه السياسات التمييزية التي تفرضها اسرائيل علينا  .
الرسالة الثالثة : ما تمر به مدينتا ام الفحم من اعمال عنف وسقوط ضحايا، هذا واقع مؤلم، والفرد في المجتمع الفحماوي لا يشعر بالأمن والامان، وهذا يطرح سؤال ملح : " ما هو المستقبل الذي ينتظرنا ؟ " ، المعطيات في هذا السياق سلبية جدا وتحمل دلالات سيئة .
عام 2017 ، الشرطة فتحت 200 ملف تحقيق بقضايا اطلاق نار ولكن هناك لائحة اتهام واحدة فقط !!! المطلوب اعادة لغة الحوار والتسامح بين ابناء بلدنا، نستطيع ان نخفف من هذه الظاهرة وعلى امل ان تختفي لاحقا بشكل نهائي" .
رئيس مجلس ادارة الصندوق الحاج مصطفى شريم " أبو أحمد " قال في حديثه :" مستمرون في العطاء وموازنتنا  وصلت حتى مليون شيكل" .
السيد مصطفى شريم " ابو احمد " كان لكلمته رونق خاص، فبعد الترحيب بالضيوف اختلطت دموعه بأحرف كلمته وذلك عندما استحضرت ذاكرته باخوة له كانوا يشاركون بالحفل كل عام ، وهم الشيخ رائد صلاح القابع في غياهب سجون السلطات الاسرائيلية واخاه الدكتور سليمان المبعد عن بيته ورفيق دربه الذي رحل قبل ايام المرحوم قاسم زيد .
وقال السيد مصطفى شريم :" ان ام الفحم بحاجة الى الرقي الذي يأتي بفعل العلم والتعليم" . واضاف "ان الصندوق قد استثمر خلال الـ 14 عاما الماضية ملايين الشواقل بغية دعم الطالب بمسيرتهم العلمية" ، وقال ايضا "ان موازنة الصندوق لهذا العام بلغت مليون شيقل" .
وصرح السيد ابو احمد "ان الصندوق قد وزع 13 منحة كاملة بقيمة 10 آلاف شيقل والباقي جزئية بقيمة 3 آلاف شيقل" . وانهى السيد مصطفى شريم مداخلته بتقديم جزيل الشكر والعرفان لإدارة الصندوق التي بذلت ولا تزال جهود كبيرة في اتمام عمل الصندوق .
تجدر الاشارة الى ان السيد مصطفى شريم أكد على الاستمرار في عمل صندوق التعليم ، وتمنى على ابنائه الاستمرار من بعده في هذا العطاء ، وقال :" ان الصندوق بدأ بموازنة وصلت حتى 400 الف شيقل واليوم وصلت الى المليون شيقل وهذا المبلغ لا يشمل نشاطات دعم أخرى" .
من جانبه ، قال محمد لطفي رئيس لجنة الاباء المحلية :" شكرا لإدارة صندوق التعليم العالي ، ونطالب البلدية بزرع مئات الاشجار بدلا من التي قطعت " .
الى هذا ، شكر المحامي محمد لطفي رئيس لجنة الاباء المحلية ادارة صندوق التعليم العالي وتمنى عليهم الاستمرار بهذا العمل الخيّر ، وقال المحامي محمد لطفي ان ام الفحم متميزة بكثرة صناديق الدعم للعلم وطلابه، ففضلا عن هذا الصندوق هناك صندوقين آخرين هما صندوق جمعية الكتاب بإدارة السيد فتحي فوزي وصندوق لجنة الزكاة الذي يقيم عليه السيد مصطفى غليون .
وطالب المحامي محمد لطفي جمهور الطلاب التمتع بروح العطاء والانتماء وان يعيدوا لبلدهم التي منحتهم الثقة كل دعم تحتاجه . كما وطالب لطفي بلدية ام الفحم اعادة المنح الدراسية للطلاب التي توقفت منذ عدة سنين وقالاعنه يتوجب على المؤسسة الاولى في ام الفحم ان تمنح طلابها  ولو حدا ادنى من الدعم المادي كي يستمروا في مسيرتهم نحو الاستثمار في العلم .
وفي سياق كلمته ، كان من اللافت جدا تطرق المحامي محمد لطفي لموضوع قطع الاشجار في مدرسة ابن سينا ، وقال انه "يتوجب على بلدية ام الفحم ان تستثمر عيد غرس الاشجار الذي يصادف في الايام القريبة وعليها ان تزرع 100 شجرة مقابل كل شجرة قطعت .

الطالب محمود ابراهيم ذياب يلقي كلمة الطلاب الجامعيين
هذا وكان للطلاب الجامعيين كلمة القاها طالب الحقوق في كلية نتانيا محمود ابراهيم ذياب ، وتحدث عن قيمة العلم واهميته في رقيّ المجتمعات، وقال ان العلم والتعليم ينهض بالامم وينصر الشعوب . وثمن الطالب محمود دور القائمين على منح ودعم الطلاب الجامعيين ، لان الدعم مهم للاستمرار في مسيرة العلم  .
من جانبه القى مدرب القيادة الشابة الاستاذ عماد بشناق محاضرة قيمة تحدث فيها عن ضرورة التغيّر المجتمعي وقد ركز بشناق حديثه عن الذات وعن صناعة الانسان ، وقال :" ان الشخصية بحاجة الى خلق توازن بين الكفاءة والضمير" . وقال ايضا "ان الانكشاف على الأشياء لبنة مهمة في بناء الشخصية" . واضاف بشناق "المتغير الوحيد للإنسان هو نفسه وباقي الاشياء من حوله تكون الى حد كبير بلا تغيير، التغيير مفروضٌ فرض وهنا تبز المهارة في التعامل مع المستجدات" .
وفي النهاية ، عرض السيد بشناق فيلما قصيرا اظهر مشهدا لشابين يملكان هدفا وخارطة طريق عملوا جاهدين كي يصلوا الى بر الامان ... اعترتهم الكثير من العقبات وقد صنعوا جسرا للعبور ... عملوا واجتهدوا احدهم وصل والاخر سقط قبل الوصول وهذا مشهد من مشاهد الحياة الواقعية ، لكن ذاك الذي سقط اطلق شارة نصر بعثت بنفوس ابناء شعبهم المعنويات العالية والحوافز الكبيرة .
ولخص بشناق محاضرته بالحديث عن الامل وقيمة الانتماء وقيمة الايمان بـ " الصح " كعناصر مهمة في تغيير وبناء المجتمعات الانسانية. وقال ان التغيير حاصل ضرب لثلاثة امور :
1.     الالم من الواقع
2.     وضوح الرؤية
3.     وجود منظومة قيم .
وفي نهاية الاحتفاء تم توزيع المنح على جميع الطلاب المستحقين .

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق