اغلاق

يوم رياضي تربوي في مدرسة الرحمة في باقة الغربية

عمّم النّاطق الرّسميّ لبلديّة باقة الغربيّة، خبرًا حول يوم فعّاليّات رياضيّة تربويّة، عُقِدَ في مدرسة الرّحمة للتربية الخاصّة، نُورِدُ نصّه فيما يلي: "تحتَ عنوان "ابتسامتنا سرّ تحدّينا"،


صور من اليوم الرياضي

بادرَ مؤّخرًا، قسم الشّبيبة في بلديّة باقة الغربيّة، لعقد يوم فعّاليّات رياضيّة تربويّة أُقيمَ في مدرسة الرّحمة للتربية الخاصّة، جَمَعَ بين الطّلّاب وبين أهاليهم، الذين قدموا خصّيصًا للمشاركة في هذا اليوم الخاصّ، وذلك في سعي لتعزيز التّعاون بين المدرسة وبين دار البلديّة، ومن أجل توطيد العلاقة بين طلّاب "الرّحمة" وذويهم، ضمنَ رؤية تربويّة شموليّة تتطلّع لتحقيق الذّات لدى كلّ طالب وطالبة من منتسبي مدرسة "الرّحمة" للتربية الخاصّة.
 واعتمدَ اليوم الرّياضيّ على نشاطات بدنيّة تقعُ ضمنَ إطار رياضة التّحدّي، قام برعايتها وتفعيلها المرشد محمّد بيادسة، صاحب شركة القمّة للمغامرات.

تفاعل الطّلّاب والطّالبات مع الفعّاليّات الرّياضيّة والتّربويّة
ولوحِظ تفاعل الطّلّاب والطّالبات مع الفعّاليّات الرّياضيّة والتّربويّة، والذين عبّروا بدورهم، بطرق ووسائل مختلفة، عن رضاهم من هذا المشروع، الذي كَسَرَ الرّوتينَ التّربويّ، ودَمَجَ بينَ التّربية والنّشاط البدنيّ، في مشهدٍ مميّز جمَّع بين الطّلّاب وأهاليهم.
وعبّرت مديرة المدرسة، المربّية ريم قعدان، عن سرورها بعقد مثل هذه النّشاطات وعن مثل هذا التّعاون البنّاء مع دار البلديّة، كما ووجّهت شكرها لمدير قسم الشّبيبة، الأستاذ فادي مواسي، على ما أبداه من تعاون معنويّ وماديّ وتسخير الموارد البلديّة لخلق أُطر لا منهجيّة تعزّز من دور الطّالب، أهله وبيئته المدرسيّة.
وأكّدت بلديّة باقة الغربيّة على دورها الفعّال في دعم الشّباب والشّابّات وتثبيت دورهم على السّاحة المحليّة، إيمانًا بدور الأجيال النّاشئة في صناعة الواقع ومستقبله" .


بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق