اغلاق

الحكومة توافق على خطة لدعم وتطوير المصالح الصغيرة والمتوسطة بالبلاد

عمم الناطق بلسان وزارة الصناعة والتجارة بيانا صحافيا وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما ، جاء فيه :" صادقت الحكومة صباح اليوم الاحد على خطة لتطوير


الصورة للتوضيح فقط

المصالح التجارية الصغيرة والمتوسطة وجمهور المستقلين في الدولة، حيث ستقام لجنة خاصة والتي سيقف على رأسها مدراء وزارة الاقتصاد والصناعة والمالية، والتي ستقدم توصياتها للوزراء خلال 6 اشهر. وبصدد الموافقة الحكومية على الخطة ستقوم اللجنة بفحص منح الادوات لتطوير المنافسة الخاصة بالمصالح الصغيرة والمتوسطة بالبلاد وبالاسواق خارج اسرائيل، والتي تهدف الى تطوير البيئة الاقتصادية لتلك المصالح في الدولة والتسهيل في عملية بناء مصالح وتقوية الانتاج بالفروع المختلفة في البلاد" .
وتابع البيان :" الى جانب المدراء الذين سينضمون الى اللجنة ويترأسونها، سينضم اعضاء للجنة من مدير لجنة التنظيم بسلطة الجمارك موشي اشر ومدير الوكالة للمصالح التجارية الصغيرة والمتوسطة ران كويتي، وممثلون عن المسؤول عن الميزانيات والمراقب العام بوزارة المالية والمراقبين على البنوك ووزارة الداخلية والتامين الوطني وممثلين مهنيين ".

اهداف واسعة ومستقبلية

وجاء في البيان كذلك :" ستركز اللجنة على الكثير من الاشكاليات التي تمت ملاحظتها بالمصالح الصغيرة والمتوسطة، والتي تترتب على :
الحد من العبء التنظيمي وتكييفه مع الشركات الصغيرة والمتوسطة.
• زيادة حجم المشتريات من الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم.
• إنشاء أدوات مساعدة حكومية إضافية، بما في ذلك برامج لزيادة الإنتاجية، وبرامج لتحسين مستوى الابتكار في القطاعات غير التقنية، وتنمية مهارات الموظفين، وتحسين نوعية الإدارة، وبرامج تنمية الموردين.
• دراسة الإجراءات في مجال الضرائب لتشجيع الأعمال التجارية الصغيرة والمتوسطة، وتحديد العقبات والحوافز في مجال الضرائب التي قد تسهم في نمو الأعمال التجارية الصغيرة والمتوسطة الحجم أو الأعمال التجارية في مراحلها المبكرة.
• دراسة المزايا الاجتماعية التي يستحقها العاملون لحسابهم الخاص.
• دراسة حجم الائتمان الممنوح للشركات الصغيرة والمتوسطة وطرق تحسينه، بما في ذلك عن طريق الوسائل الخارجية للنظام المصرفي" .

وزير المالية موشي كحلون يبارك ويؤكد الاستمرارية
وزير المالية موشي كحلون قال في هذا السياق :" المصالح الصغيرة والمتوسطة هي أكبر مولدات النمو في الاقتصاد وهناك صلة مباشرة بين تخفيف وتقليل التنظيم على الشركات الصغيرة والمتوسطة ونمو وقوة الاقتصاد. المزيد من الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم سوف تكون قادرة على النمو، وكسر إلى الأمام وتصبح أكثر نجاحا وأكبر.
وقد اتخذت الحكومة بالفعل العديد من الخطوات لتخفيف الأعمال التجارية الصغيرة - الإعفاءات الضريبية، وإلغاء الضوابط التنظيمية والبيروقراطية، وشبكة أمان للبطالة. هذه سياستنا لصالح تلك الشركات واللجنة التي ننشئها هي استمرار مباشر لذلك".

وزير الصناعة والاقتصاد ايلي كوهين: المصالح الصغيرة والمتوسطة هي المحرك الرئيسي للنمو الاقتصادي
اما وزير الاقتصاد والصناعة ايلي كوهين فقد قال :" المصالح الصغيرة والمتوسطة هي المحرك الرئيسي للنمو الاقتصادي، ونحن هنا لمنحهم مجموعة من الدعم والمساعدة لتحقيق النجاح. نجاح المشاريع الصغيرة والمبنية هو نجاح الاقتصاد الإسرائيلي بأكمله. قطاع الأعمال التجاري القوي والمنتج والمزدهر هو مصلحة اجتماعية واستهلاكية من شأنها أن تمكن التجارة العادلة لكل من المستهلكين والموظفين والمالكين ورجال الاعمال" .

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق