اغلاق

الكنائس الكاثوليكية تناشد اسرائيل ‘معاملة طالبي اللجوء بإنسانية‘

اصدرت سلطة السكان والهجرة في إسرائيل قرارا في الاول من الشهر الجاري يمنح طالبي اللجوء من السودان واريتريا الخيار بين الطرد والاعتقال.


الصورة للتوضيح فقط

وجاء في بيان صادر عن رؤساء الكنائس الكاثوليكية في البلاد، انه "بحسب بعض المعلومات تم اقتراح مساعدة مادية لهؤلاء عبارة عن 3500$ وتذكرة سفر على ان يغادروا اسرائيل قبل نهاية شهراذار/مارس القادم. وتتحدث معلومات أخرى بأن طالبي اللجوء من السودان واريتريا (ما عدا النساء والاطفال وضحايا العبودية على انواعها) الذين سيحاولوا تجديد اقامتهم في إسرائيل سيمهلوا 60 يوما لمغاردة الدولة اما لبلادهم أو لدولة افريقية أخرى، والا فانهم قد يتعرضوا للحبس.
من جهتهم فإن رؤساء الكنائس الكاثوليكية في البلاد اصدروا بيانا ناشدوا من خلاله السلطات الاسرائيلية تقديم حلول انسانية لطالبي اللجوء في إسرائيل، وفي الوقت الذي عبروا فيه عن تفهمهم لرغبة الدولة لجم ظاهرة طالبي اللجوء المتزايدة، الا انهم شددوا بأن على الدولة الا تتجاهل اولئك الهاربين من ويلات الانظمة الديكتاتورية والظروف المعيشية اللا-انسانية".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق