اغلاق

الله لطف: انهيار جدار خلف مدرسة بها طلاب في ام الفحم

بلطف من الله تعالى، لم تقع كارثة حينما تسببت الامطار الغزيرة، قبل عصر اليوم الخميس، بانهيار جدار استنادي يقع خلف صفوف البساتين بمدرسة "الخنساء" في حي الجبارين


صور من مكان انهيار الجدار في ام الفحم

في مدينة ام الفحم. فرغم ان احد هذه الصفوف كان يعج بالطلاب الصغار ضمن برنامج اليوم الطويل، فان اياً منهم او من المعلمات والمساعدات لم يصب بأذى جراء هذه الواقعة الخطيرة.
وقالت احدى المعلمات :" ان صوت انهيار الجدار، الذي بني منذ سنوات على ارتفاع عدة امتار، كان عاليا ومرعبا، غير ان مشيئة الله حالت دون وقوع كارثة لو ان الجدار المنهار اصاب غرف البساتين المجاورة له، والتي كانت خالية من الطلاب الا في صف التجميع لطلاب مشروع "اليوم الطويل"".
وعلم مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ان طواقم من غرفة الطوارئ في بلدية ام الفحم وقسم الهندسة هرعت الى المكان للاطلاع عن كثب على الاضرار المادية التي الحقها انهياره، وللبحث في الاعمال التي ستنفذ لإزالة المخلفات بأسرع ما يكون، تفادياً لاية مخاطر قد تنجم عن هذه الواقعة على المواطنين وجيران الحي بشكل عام ، وطلاب المدرسة والبساتين بشكل خاص.

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق