اغلاق

فريد زكريا والـ CNN : في خدمة إعلام نتنياهو

على الرغم من الهجوم الكاسح الذي ‏يواجهه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو داخليا, الا انه يحظى‏ ‏بدعم إعلامي دولي واسع النطاق من الصحافة العالمية والأمريكية خاصة.


خالد خليفة

 ‏وهنالك العديد من الزملاء الإعلاميين والباحثين العرب الذين يتساءلون دائما عن الساحة الأمريكية وأهميتها وكيفية اقتحامها, ويمكن القول ان العالم العربي ينقصه الناطقين والسياسيين العرب الذين يستطيعون بالفعل اختراق الساحة الاعلامية الامريكية .
حيث ان هذه الساحة من الصعب اختراقها عربيا وهي مخترقة إسرائيليا ومؤيدة لإسرائيل ومناوئة للعرب بالكامل, ‏وفي هذه المقالة اريد أن اركز على مقابلة أجراها الصحفي المخضرم فريد زكريا وهو أمريكي من أصل هندي ويمكن القول بأنه مؤيد بعض الشيء للفلسطينيين ولكنه لا يستطيع تجاهل مدى التأييد التي تحظى به اسرائيل في كافة ألأوساط الإعلامية والسياسية في أمريكا ، وفي ‏مقابلة فريدة له مع نتنياهو بثت له في شبكة ال "CNN"  في برنامج "JPS" يوم الاحد الماضي 28.1.2018 كانت مقابلة اعتبرت من اكبر الانجازات العالمية لبنيامين نتنياهو من حيث تسهيل الاسئلة عليه ومراعاته وعدم مواجهته بالحقائق المريرة للاحتلال والابرتهايد في مناطق الضفة الغربية وقطاع غزة .
وقد أعطيت الساحة لنتنياهو في هذه المقابلة والتي بثت في ساعة الذروة لكي يشرح أفكاره واضحة المعالم المتعلقة بالاحتلال, ايران والعالم العربي وعلاقته الدولية الأخرى.
وفي سياق المقابلة، أكد نتنياهو دعمه المطلق لقرار ترامب باعتبار القدس عاصمة لدولة إسرائيل , كما انه يعارض وبشكل قاطع اقامة دولة فلسطينية، حيث يقول ان الفلسطينيين يستطيعون ان أرادوا ان يحكموا أنفسهم ويديروا شؤونهم  في اطار حكم محلي محدود ، ويستبعد نتنياهو فكرة إقامة دولة لشعبين حيث انه يريد دولة يهودية مع حكم محلي عربي تسيطر فيه إسرائيل عسكريا على الضفة الغربية وعلى الحدود مع الأردن وتقتطع برأيه 10% من كافة المناطق الحدودية الفلسطينية هناك, لكي تمنع حماس وداعش من الاقتراب من تلك المنطقة برأيه.
ويتابع في هذه المقابلة بشكل واضح وجلي بانه يريد كيانا سياسيا فلسطينيا مسلوب السيادة، حيث انه يراوغ الرأي العام العالمي في تلك المقابلة، فبدلا من ان يقول اريد الاستمرار في الاحتلال والحكم العسكري في مناطق الضفة الغربية فانه يقول أريد السيادة الاسرائيلية على تلك المناطق، ولم يذكر الاحتلال المباشر بدون ان يواجه من قبل زكريا بأي معارضة او مقاطعة .
 حيث انه لم يسؤل ايضا من قبل هذا الصحفي عن الحقوق المدنية والقومية لشعب يرزح تحت الاحتلال منذ 50 عاما وتسلب ثرواته الطبيعية من مياه وغاز ونفط وتعطى تلك الخيرات للمستوطنين بحجة ان هذه الأرض أعطيت لبني إسرائيل قبل 3000 عام .
‏ ‏ومن الجدير ذكره ان فريد زكريا والذي يعتبر من كبار الصحفيين في أمريكا لم ينبس ببنت شفة ولم يواجه بالحقائق الصارمة التي يعرفها كل شخص, ‏بل انتقل إلى السؤال الاخر المتعلق بإيران حيث قال نتنياهو بأنه لن يسمح بأن تكون إيران دوله نووية ويطالب وبشكل قاطع الرئيس الأمريكي ترامب والكونجرس بالغاء الاتفاق مع ايران او تغييره .
ويضيف بأن ايران يمكنها ان تصنع عشرات القنابل النووية خلال توقيعها للاتفاق، اما اذا تم الغاء الاتفاق فانها لن تستطيع ان تنتج قنبلة واحدة .
ويهدد ايران وبشكل واضح على الملأ وامام الرأي الامريكي والعالمي بدون خوف او وجل ويجاهر قولا بأن العالم العربي او بعض اجزائه يؤيده في استراتيجيته هذه ضد إيران.
اما فريد زكريا فيحاول التشبث بالحالة الكورية بجلبه مثالا يتعلق بإلغاء الاتفاق مع كوريا الشمالية في فترة جورج بوش أدى الى تحولها لدولة نووية وهذا ما يمكن ان يحدث مع ايران، ولكن نتنياهو استمر في التحريض على إيران وبأن ايران هي مصدر الأزمات الاقليمية في المنطقة .
هذا وذكر فريد زكريا وبشكل متواضع الفضائح التي تعصف بنتنياهو داخليا ولكنه لم يواجهه بشكل واضح وقاس بل ذكرها من اجل الاعلامية .

هذا المقال وكل المقالات التي تنشر في موقع بانيت هي على مسؤولية كاتبيها ولا تمثل بالضرورة راي التحرير في موقع بانيت .
نلفت انتباه كتبة المقالات الكرام ، انه ولاسباب مهنية مفهومة فان موقع بانيت لا يسمح لنفسه ان ينشر لكُتاب ، مقالات تظهر في وسائل اعلام محلية ، قبل او بعد النشر في بانيت . هذا على غرار المتبع في صحفنا المحلية . ويستثنى من ذلك أي اتفاق اخر مع الكاتب سلفا بموافقة التحرير.
يمكنكم ارسال مقالاتكم مع صورة شخصية لنشرها الى العنوان:
panet@panet.co.il .

لمزيد من مقالات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق