اغلاق

السيدة الفرنسية الأولى تستقبل أنجلينا جولي في الإليزيه

استقبلت السيدة الفرنسية الاولى بريجيت ماكرون يوم الثلاثاء في قصر الإليزيه، الممثلة العالمية أنجلينا جولي بعد زيارتها لمخيم الزعتري للاجئين السوريين في الأردن،



بصفتها سفيرة للنوايا الحسنة في المفوضية العليا لشؤون اللاجئين.

وقد استمر اللقاء بين بريجيت ماكرون وجولي لأكثر من ساعة، وتمحور على مسائل التربية والعنف الذي يطال المرأة على ما أوضح مصدر من القصر الرئاسي.
ومنذ وصولهما الى الإليزيه، استقبل الزوجان ماكرون عدة نجوم يدافعون عن قضايا معينة مثل بونو مغني فرقة "يوتو" الايرلندية الذي يكافح الفقر، وريهانا التي تناقش قضايا التربية.

وكانت جولي الموجودة في باريس في إطار حملة إعلانية، زارت الأحد مخيم الزعتري للاجئين السوريين في شمال الاردن.
وتفقدت النجمة البالغة من العمر 42 عاماً، والتي اصطحبت معها ابنتيها شيلو وزهارا، أوضاع العائلات اللاجئة وأمضت يومها معها، كما ألقت في ختام الزيارة كلمة وجهت من خلالها رسالة قاسية إلى أصحاب القرارات في العالم لإنهاء الازمة السوري
وجاء في الكلمة: "إنه أمر محزن ومحطّم للقلب أن أعود إلى الأردن مجدداً، وأشاهد مستوى المعاناة والصدمة التي يعانيها اللاجئون السوريون، والحرب تدخل عامها الثامن".
كما أعربت النجمة عن امتنانها للبلاد التي تستقبل النازحين، حيث قالت: "الأمم المتحدة تشعر بالامتنان الكبير للشعب الأردني، على إنسانيته اتجاه ضحايا النزاعات... الأردن ولبنان وتركيا والعراق يستضيفون حوالي 5 ملايين ونصف المليون لاجئ سوري بينهم".

















لمزيد من فن اجنبي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق