اغلاق

‘لوجوس عسفيا‘ في لقاء ثقافي حول أدب الأطفال المحلي

منتدى الحوار الثقافي لوجوس عسفيا يعود من جديد إلى تنظيم نشاطاته الأدبية وبرامجه الثقافية والفنية المتنوعة. إذ عقد مؤخرًا لقاء أدبي ثقافي، في مركز لوجس حول


ملاحظة: صور خاصة لموقع بانيت

موضوع "أدب الأطفال المحلي بين الموجود والمنشود". وقد حضر اللقاء لفيف من الكتاب والأدباء والمهتمين بأدب الأطفال.
وقد تولى عرافة اللقاء وأداره الشاعر رشدي الماضي الذي بدوره تحدث عن أهمية الموضوع في حياتنا كأفراد ومجتمع، وضرورة طرحه للنقاش وتبادل الآراء بغية صقله، تطويره والنهوض به. ومن ثم قدّم د. محمد خليل مداخلة حول الموضوع وبها تطرق إلى واقع أدب الأطفال المحلي فتوقف عند أهمية الكتابة للأطفال التي تحتاج إلى آليات ومهارات متعددة مثال ذلك: الثقافة والخبرة والإبداع، لما لها من تأثير كبير في تكوين شخصية طفل اليوم رجل المستقبل، وشدد على ضرورة أن تكون الكتابة للأطفال من قبل ذوي الخبرة والاختصاص، كما دعا الكتاب إلى التأني وعدم التسرع في النشر والإصدار.
ثم قدم د. فهد أبو خضرة مداخلته فشدد من خلالها على ضرورة متابعة ما يصدر لدينا من كتب أدب الأطفال، وذلك بالتقييم والمراجعة والنقد الموضوعي والبناء.
 كذلك دعا الكتاب إلى الاهتمام بالقيم والمعايير التي تناسب الطفل في مراحله العمرية المختلفة.كما لفت الانتباه إلى ضرورة التركيز على عاملي المتعة والتشويق في الكتابة للأطفال وبذلك يتسنى لنا النهوض بأدب الأطفال ووضعه في المسار الصحيح. 
في ختام اللقاء شارك الحضور بنقاش ومداخلات وإبداء الآراء والملاحظات أضفت على اللقاء أجواء تربوية وثقافية أضاءت على جوانب متعددة من الكتابة للأطفال باعتبارها جزءا لا يتجزأ من الحركة الأدبية المحلية.

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار الدالية وعسفيا اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق